السودان يعلن موقفه من القرار الأممي بشأن دارفور
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :روحاني: نرفض مغامرات بعض الأمراء عديمي الخبرة لأنها تضر بأمن المنطقة
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

السودان يعلن موقفه من القرار الأممي بشأن دارفور

الأمطار وتعثر وصول المساعدات فاقما أزمة اللاجئين (رويترز)

يصدر مجلس الوزراء السوداني في وقت لاحق اليوم رد فعله الرسمي على قرار مجلس الأمن الدولي الذي يمنح الخرطوم 30 يوما لحل الأزمة في دارفور.

وقد أعلنت الخارجية السودانية التزام الخرطوم بتطبيق القرار الذي عدلته الولايات المتحدة ووافق عليه مجلس الأمن بغالبية 13 صوتا وامتناع دولتين عن التصويت الأسبوع الماضي.

كما أعلن السفير السوداني لدى الاتحاد الأفريقي عثمان السيد في مؤتمر صحفي بأثيوبيا أن السودان سيلتزم بقرار مجلس الأمن الدولي بأقصى قدر ممكن. وأوضح في تصريحات اعتبرت تراجعا عن رفض الخرطوم السابق, أن السودان سيلتزم بالقرار لأنه إذا لم يفعل "فنحن نعرف أن أعداءنا لن يترددوا في اتخاذ إجراءات أخرى ضد بلدنا".

وأدخلت الولايات المتحدة بالتنسيق مع بريطانيا تعديلا على مسودة القرار حذفت بموجبه كلمة "عقوبات" واستبدلت بها تعبير "تدابير" بموجب المادة 41. وتشمل هذه التدابير "وقف الصلات الاقتصادية والمواصلات الحديدية والبحرية والجوية والبريدية والبرقية واللاسلكية وغيرها من وسائل المواصلات وقفا جزئيا أو كليا وقطع العلاقات الدبلوماسية".

مراقبون مصريون

الأمم المتحدة تصف ما يحدث في دارفور بأسوأ كارثة إنسانية (رويترز)
وفي هذا السياق أعلن وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أن بلاده سترسل ضباطا للانضمام إلى المراقبين العاملين تحت قيادة الاتحاد الأفريقي لمراقبة وقف إطلاق النار بين قوات الحكومة السودانية والمتمردين في دارفور.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده أبو الغيط مع نظيره السوداني مصطفى عثمان إسماعيل عقب اجتماع مع الرئيس السوداني عمر البشير في الخرطوم. وقد زار أبو الغيط شمالي دارفور يوم أمس واطلع على جهود الحكومة لبسط الأمن وإغاثة النازحين وتأمين عودتهم الطوعية لمناطقهم، ونقل رسالة شفهية من مبارك لنظيره السوداني.

من جهتها نفت متحدثة باسم وزارة الدفاع البريطانية ما ورد في صحيفة إندبندنت البريطانية بشأن أوامر صدرت للقوات البريطانية بالاستعداد للتدخل في السودان. ووصفت المتحدثة ما أوردته الصحيفة بأنه مجرد تكهنات.

وكانت الصحيفة أوردت أن قوات بريطانية قد وضعت في حالة تأهب استعدادا لنشرها في السودان للمساعدة فيما تصفه الأمم المتحدة بأنه أسوأ كارثة إنسانية في العالم, ولكن المتحدثة كررت تعليقات لرئيس هيئة الأركان الجنرال مايك جاكسون الأسبوع الماضي بأن بريطانيا يمكن أن ترسل قوات إلى السودان إذا طلب منها ذلك, ولكن ليس هناك طلب من هذا القبيل.

تأزيم الصراع

السودان يقول إن إريتريا حملت متمردي دارفور على ترك محادثات أديس أبابا (الفرنسية)
واتهم السودان إريتريا أمس بتأزيم النزاع في دارفور وذلك عبر تدريب المتمردين في هذه المنطقة وحثهم على عدم الدخول في محادثات سلام مع الحكومة السودانية.

وقال إن الحكومة الإريترية ضغطت على قادة المتمردين لتحول دون توجههم إلى محادثات السلام التي كانت محددة يوم 15 من الشهر الماضي في أديس أبابا, بالرغم من أن الولايات المتحدة أرسلت طائرة لنقلهم.

وقدم السودان إلى الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وثائق تكشف تدخل إريتريا في دارفور, كما طلب من المنظمتين أخذ الإجراءات المناسبة بحقها.

المصدر : الجزيرة + وكالات