السعودية تنفي إطلاق معتقليها في غوانتنامو بالمقايضة
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

السعودية تنفي إطلاق معتقليها في غوانتنامو بالمقايضة

هل تحل واشنطن والرياض مشكلة معتقلي غوانتنامو بأسلوب المقايضة البشرية (أرشيف)

قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل إن الرياض تبذل كل ما بوسعها من أجل عودة السعوديين المعتقلين في غوانتنامو أو أي سجن آخر إلى المملكة.

ونفى الفيصل في مؤتمر صحفي بجدة مقايضة السعودية لسجناء غربيين لديها مقابل معتقلين سعوديين في غوانتنامو.

وقال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل "من حيث المبدأ المملكة لا تقايض مواطنيها بأي شيء ولكن نحن نسعى بكل الطرق لاستلام مواطنينا سواء في غوانتنامو أو غيرها من الأماكن".

ورفض الوزير السعودي الرد على سؤال بشأن تلقيه ضمانات من الإدارة الأميركية بإطلاق سراح المعتقلين السعوديين في غوانتنامو والبالغ عددهم 124 شخصا.

جاء ذلك ردا على ما أوردته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية في موقعها على شبكة الإنترنت السبت بأن الولايات المتحدة أعادت العام الماضي إلى السعودية في إطار اتفاق سري خمسة سعوديين كانوا معتقلين في غوانتنامو.

وأضافت نقلا عن مسؤولين أميركيين وبريطانيين -لم تكشف هوياتهم- أن إعادة هؤلاء المعتقلين إلى الرياض تمت في مايو/ أيار 2003، وبعدها بأشهر ثلاث أخلت الحكومة السعودية في إطار الاتفاق نفسه- أي في أغسطس/ آب 2003- عن خمسة بريطانيين ومعتقلين اثنين آخرين (لم تتحدد جنسيتيهما) متهمين بشن هجمات إرهابية.

وذكرت الصحيفة أن نقل المعتقلين من غوانتنامو رفضته في مرحلة أولى وزارة الدفاع الأميركية ووكالة الاستخبارات المركزية ووزارة العدل, لكنه حصل في نهاية المطاف بعد تعهد السعوديين بإبقاء هؤلاء الرجال في السجن.

المصدر : الفرنسية