الزرقاوي يهدد بضرب أي قوة إسلامية ترسل للعراق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

الزرقاوي يهدد بضرب أي قوة إسلامية ترسل للعراق

جماعة الزرقاوي هددت بقتل رهينة صومالي
ما لم ينسحب مستخدمه الكويتي خلال 48 ساعة (الجزيرة)

هددت جماعة تطلق على نفسها اسم "جماعة التوحيد الإسلامية-لواء عمر" بمهاجمة أي قوات عربية أو إسلامية ترسل إلى العراق ردا على المبادرة السعودية التي لقيت ترحيبا من واشنطن.

وجاء في بيان منسوب إلى الجماعة التي تنتسب لأبو مصعب الزرقاوي نشر على الإنترنت أن التهديد موجه إلى أي دولة إسلامية أو عربية وخاصة السعودية وباكستان ومصر. وحث البيان الجنود المسلمين على عدم الاستجابة بالذهاب إلى العراق.

ويأتي التهديد بعدما اقترحت السعودية خلال محادثات بين وزير الخارجية كولن باول ونظيره السعودي الأمير سعود الفيصل في الرياض إرسال قوات عربية أو إسلامية لحفظ الأمن في العراق.

ورحب باول خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء المؤقت إياد علاوي في العاصمة السعودية بفكرة إرسال قوات عربية أو إسلامية للعمل على حفظ الأمن ضمن القوات متعددة الجنسيات أو كقوات مستقلة.

باول يرحب بالمبادرة السعودية (الفرنسية)
من جانبها استقبلت إندونيسيا الاقتراح السعودي بفتور، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية مارتي ناتالجاوا "إننا لن نفكر في إرسال قواتنا" في إطار قوة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة".

وفي تونس اختتم اجتماع وزراء خارجية دول الترويكا العربية -تونس والجزائر والبحرين- حول العراق لمناقشة احتمال إرسال قوات عربية إلى هناك لحماية البعثة الأممية. وشارك في الاجتماع أيضا وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى.

وذكر مسؤول عربي رفض الكشف عن اسمه أن وزير الخارجية العراقي طالب الدول العربية بتقديم مساعدة وإرسال قوات إلى العراق لدفع العملية السياسية وتثبيت الاستقرار في البلاد.

واستغرق اجتماع الترويكا خمس ساعات برئاسة وزير الخارجية التونسي الحبيب بن يحيى. وسترفع نتائج الاجتماع إلى المجلس الوزاري للجامعة العربية في سبتمبر/أيلول المقبل في القاهرة.

رهائن
وفيما يتعلق بمسألة الرهائن أعلنت مجموعة عراقية أنها تحتجز أربعة أردنيين كرهائن، ودعت الشعب الأردني إلى الضغط على حكومته لإنهاء دعمها للقوات المتعددة الجنسيات.

وقالت المجموعة التي تطلق على نفسها مجموعة الموت "إننا استضفنا أربعة من إخواننا من أهل الأردن وهم الآن ضيوف لدينا من أجل الضغط على حكومتهم".

وفي السياق هدد خاطفو سبعة رهائن في العراق بإعدام رهينة هندي إذا لم يتلقوا استجابة لمطالبهم بحلول الساعة الثالثة مساء بتوقيت غرينتش من يوم غد الجمعة.

كما هددت جماعة تنسب إلى أبو مصعب الزرقاوي تسمى "جماعة التوحيد والجهاد" بقتل رهينة صومالي ما لم ينسحب مستخدمه الكويتي خلال 48 ساعة.

إبراهيم الجعفري أعلن أمس مقاطعة حزبه الدعوة الإسلامي للمؤتمر (رويترز)

المؤتمر الوطني
على صعيد آخر أعلن مسؤول في اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العراقي إرجاء عقد المؤتمر حتى منتصف أغسطس/آب المقبل، بعد أن كان مقررا افتتاحه السبت القادم بناء على طلب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.

وقال المتحدث باسم اللجنة عبد الحليم الرحيمي "رغم أن اللجنة التحضيرية أكملت استعداداتها لهذا المؤتمر, فإننا قررنا تأجيله مدة أسبوعين لا أكثر".

وحول أسباب التأجيل في رسالة أنان, أوضح المتحدث أن الأمين العام "قال لنا استكملوا حواراتكم مع بعض الجهات التي صرحت علنا أنها لن تشارك في أعمال المؤتمر من أجل إقناعها بضرورة الحضور والمشاركة".

الوضع الميداني
ميدانيا قتل جندي أميركي في كمين نصبه مسلحون لدورية أميركية قرب مدينة الحويجة شمال العراق. وقال الجيش الأميركي إن دورية تابعة لفرقة المشاة تعرضت لهجوم بالأسلحة قرب الحويجة.

كما أعلنت القوات المتعددة الجنسيات اعتقال 39 شخصا يشتبه بتورطهم في هجمات بمنطقة تكريت شمال غرب بغداد. وأوضح المصدر في بيان أن قوات المارينز والحرس الوطني العراقي هي من قام بالاعتقالات.

المصدر : الجزيرة + وكالات