المعتقلون يعيشون أوضاعا إنسانية سيئة (الفرنسية-أرشيف)
قال المسؤول عن قطاع السجون في القوة المتعددة الجنسيات الجنرال جيفري ميلر إن ممثلين عن الحكومة العراقية المؤقتة سيشاركون في المجلس الذي سيعيد النظر في وضع 5200 عراقي تعتقلهم القوات الأميركية.

وأوضح ميلر من كامب بوكا -وهو أحد المعتقلات التابعة للقوة المتعددة الجنسيات جنوب العراق- أن المجلس سيتألف من ثلاثة ممثلين عن كل وزارة عراقية, ومن ثلاثة ممثلين عن القوة المتعددة الجنسيات.

وأشار "اعترافا بالأهمية الكبرى للشراكة مع الحكومة المؤقتة, طلبنا من وزارة العدل ووزارة حقوق الإنسان والقوة المتعددة الجنسيات أن تجلس معا ضمن اللجنة المكلفة بحث ملفات المعتقلين المفترض الإفراج عنهم".

وسيحل المجلس الجديد نهاية الشهر الحالي مكان المجلس الحالي المكلف بدراسة أوضاع المعتقلين العراقيين ويتكون من قاض عسكري وضابط من الاستخبارات وضابط من الشرطة العسكرية من القوة المتعددة الجنسيات.

اعتصام أمام المعتقل
واستجابة لدعوة خطباء الجمعة من السنة في بغداد شارك حوالى ألف عراقي اليوم الجمعة في اعتصام بأم قصر على بعد كيلومترين من معسكر بوكا, مطالبين بالإفراج عن المعتقلين الذين تحتجزهم القوة المتعددة الجنسيات.

ودعا الحزب الاسلامي العراقي إلى هذا الاعتصام وقال محمد خزعل, وهو أحد قادة الحزب الاسلامي في البصرة إن "لدينا رسالة واحدة نوجهها إلى الولايات المتحدة والأسرة الدولية وهي نقل ملف المعتقلين إلى العراقيين".

المصدر : الفرنسية