الأردن يوجه تهما بالإرهاب لسبعة عشر إسلاميا
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

الأردن يوجه تهما بالإرهاب لسبعة عشر إسلاميا

صور بعض المتهمين بالتخطيط لتفجير المخابرات الأردنية (رويترز)
كشفت مصادر أمنية أردنية أن الادعاء العام سيوجه تهما رسمية الأسبوع الجاري ضد سبعة عشر مسلحا يشتبه في انتمائهم لجماعة كتائب التوحيد التي يترأسها أبو مصعب الزرقاوي والمتهمة بأنها خططت لشن هجوم كيميائي على مبنى المخابرات الأردنية قبل بضعة شهور.

وأكدت هذه المصادر أنه من المتوقع أن توجه محكمة أمن الدولة خلال الأيام القادمة تهما لزعيم الجماعة عزمي الجيوسي وستة عشر آخرين بينهم ستة سوريين تتعلق بالتخطيط لمهاجمة مقر المخابرات.

وقال مصدر أمني "لائحة الاتهام سترسل فور صدورها للمدعي العام العسكري من أجل توجيه الاتهامات رسميا للمشتبه فيهم" مشيرا إلى أن المحكمة ستبدأ أوائل الشهر القادم.

وسيحاكم حضوريا تسعة فقط من المتهمين الـ 17، بينما يحاكم أربعة منهم ومن ضمنهم الزرقاوي غيابيا. وقد قتل أربعة آخرين خلال مواجهات مع رجال الأمن قبل إلقاء القبض على المجموعة في التاسع من أبريل/ نيسان الماضي.

ومن أبرز الاتهامات التي توجه للمتهمين التآمر للقيام بأعمال "إرهابية" ضد مقر إدارة المخابرات مما كان سيؤدي إلى قتل آلاف الأردنيين، والتخطيط لمهاجمة المصالح الأميركية في الأردن.

ويواجه المتهمون إذا ثبتت عليهم هذه التهم عقوبة الإعدام، وكان الجيوسي قد ظهر على التلفزيون الأردني في أبريل/ نيسان الماضي وهو يعترف بأنه التقى الزرقاوي أول مرة في معسكر للتدريب بأفغانستان ثم التقى به ثانية في العراق.

وكانت الحكومة الأردنية قد أكدت في وقت سابق أن المواد المتفجرة التي كانت الجماعة تنوي استخدامها في هجومها على المخابرات قد جلبت بواسطة شاحنات من سوريا.

غير أن محامي الدفاع أكدوا أن الاعترافات من المتهمين اتخذت تحت الإكراه، وأنه لا يوجد أي دليل على صحة الاتهامات الموجهة لموكليهم.

المصدر : الجزيرة + رويترز