إيرانيون يزورون العتبات الشيعية بالعراق (الفرنسية-أرشيف)
قال القائم بالأعمال الإيراني في بغداد حسن قمي إن العراق أفرج عن 130 إيرانيا اعتقلوا لعبورهم الحدود بصورة غير مشروعة، ولكن هناك نحو 270 ما زالوا محتجزين.
 
ووصف قمي المعتقلين بأنهم زوار حاولوا زيارة المزارات الشيعية في العراق دون أن تكون بحوزتهم الوثائق المطلوبة.
 
وقال إن الإيرانيين الذين أفرج عنهم كانوا محتجزين جميعا في مدينة الكوت، ومن المتوقع أن يتم الإفراج عن 71 آخرين خلال الأيام المقبلة.
 
وأضاف أنه قبل الإفراج عن المعتقلين الذي تم الاثنين كان هناك أكثر من 400 إيراني محتجزين في عدة معتقلات بالعراق.
 
واتهمت واشنطن ومسؤولون في الحكومة العراقية المؤقتة إيران بالتدخل في شؤون العراق والسماح بانتقال أسلحة ومقاتلين عبر الحدود المشتركة الطويلة بين الدولتين، وتنفي إيران هذا الاتهام.

المصدر : رويترز