زوجة الإصلاحي السعودي مهنا الحبيل تطالب بإطلاق سراحه
آخر تحديث: 2004/10/12 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/12 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/28 هـ

زوجة الإصلاحي السعودي مهنا الحبيل تطالب بإطلاق سراحه

مهنا الحبيل
طالبت زوجة الأمين العام للقاء الإسلامي الوطني في الأحساء مهنا بن عبد العزيز الحبيل السلطات السعودية بالإفراج عنه ورد الاعتبار له.
 
وكان الإصلاحي السعودي الحبيل قد اعتقل ظهر يوم الأربعاء الماضي على خلفية تأسيس اللقاء الوطني لمنطقة الأحساء وتحديد أهدافه بدعم وحدة الصف بين أطياف مجتمع الأحساء والمملكة.
 
وقالت زوجة الحبيل في بيان تلقته الجزيرة نت إن السلطات السعودية قد اعتقلته "بعد أن فتشت المنزل تفتيشا دقيقا لمدة ساعتين" وقامت في اليوم الثالث لاعتقاله "بالتشهير به في الجرائد الرسمية واتهامه بتهم غير مبررة وبعيدة كل البعد عن فكره وشخصه وأطروحاته التي يدعو فيها دائما لوحدة الصف وجمع الكلمة تحت راية الدولة مستغلة غيابه وعدم قدرته على الدفاع عن نفسه".
 
وأكدت زوجة الحبيل عدم علمها بمكانه أو بحالته الصحية محملة السلطات السعودية كامل المسؤولية عما قد يحدث له إذ أنه "يعاني من ارتفاع في ضغط الدم ونوبات صداع متكررة".
 
وطالبت أيضا برد الاعتبار إلى الحبيل الذي "شهر به قبل أن يحاكم أو يعطى فرصة الدفاع عن نفسه".
 
كما ناشدت في بيانها جمعيات حقوق الإنسان والمهتمين بالشأن العام "بتبني قضيته والمطالبة بإطلاق سراحه، وتمكينها وعائلته من زيارته والاطمئنان على صحته، وتمكينه من توكيل محام للدفاع عنه لأنه أسير الكلمة الحرة والضمير الحي".
 
ويأتي اعتقال الحبيل بعد سلسلة اعتقالات طالت إصلاحيين سعوديين آخرين بتهمة الدعوة إلى قيام ملكية دستورية، واستخدام "مصطلحات غريبة" في طلبهم لإجراء تغييرات سياسية بالمملكة في عريضة وجهت إلى ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز.
المصدر : الجزيرة