محمد عبد العزيز دعا إسبانيا إلى تحمل المسؤولية التاريخية (رويترز-أرشيف)
دعا رئيس جبهة البوليساريو محمد عبد العزيز, إسبانيا إلى "تحمل مسؤولياتها التاريخية" في النزاع الدائر حول الصحراء الغربية, وذلك حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الصحراوية أمس.

  

وأكد عبد العزيز في لقائه مع سكرتيرة الدولة الإسبانية للتعاون لير باجين التي تزور مخيمات اللاجئين الصحراويين في منطقة تندوف بجنوب غرب الجزائر، على أن إسبانيا تبقى في نظر التاريخ والقانون الدولي، البلد المسؤول عما حصل وما زال يحصل في الصحراء الغربية.

     

كما دعا عبد العزيز إسبانيا أيضا إلى "الدفاع في مجلس الأمن عن خطة المبعوث الخاص السابق للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية جيمس بيكر.

  

وكانت الأمم المتحدة قد جددت في أبريل/نيسان 2004 دعمها لخطة بيكر التي توصي بفترة حكم ذاتي لمدة خمس سنوات في الصحراء الغربية قبل إجراء استفتاء على تقرير المصير المتعلق بهذه المنطقة.

  

وقد اقترح بيكر جعل الصحراء الغربية جزءا من المغرب يتمتع بحكم شبه ذاتي لبضع سنوات يعقبها إجراء استفتاء يحق للسكان فيه الاختيار بين الاستقلال واستمرار الحكم شبه الذاتي والاندماج مع المغرب.

 

ورفضت الرباط فكرة إجراء الاستفتاء بحجة أنها "غير قابلة  للتطبيق".

  

يذكر أن البوليساريو وجهت في السادس من أكتوبر/تشرين الأول رسالة إلى الأمم المتحدة انتقدت فيها ما سمته موقف المغرب المتعنت وكررت موقفها من ضرورة إجراء الاستفتاء.

المصدر : وكالات