صرح مسؤولون مصريون عند منفذ السلوم الحدودي مع ليبيا أن السلطات الليبية حظرت منذ منتصف الليلة الماضية دخول المصريين الذين لا يحملون تأشيرة مسبقة مما أدى إلى تجمّع مئات المسافرين في الموقع.

وقال أحد المسؤولين الحدوديين الذي رفض الإفصاح عن اسمه "فوجئنا بأن السلطات الليبية على الجانب الأخر من المنفذ ترفض دخول المصريين".

لكن المتحدث باسم الخارجية الليبية حسونة الشاوش نفى في اتصال مع الجزيرة أن تكون بلاده فرضت تأشيرات دخول على المصريين أو حجزهم عند الحدود. وقد أكد أحمد قذاف الدم منسق العلاقات الليبية المصرية لمراسل الجزيرة بالقاهرة أن بلاده لم تقم بمنع أي مصري من عبور الحدود.

ومن جهته نفى وزير الإعلام المصري صفوت الشريف قيام السلطات الليبية بإغلاق حدودها مع مصر.

ويمثل منفذ السلوم المعبر الرئيسي لآلاف المصريين العاملين في ليبيا. ويقول مسؤولون في السلوم إن ليبيا تحاول تقييد دخول المصريين الذين يتوجهون بعد ذلك إلى أوروبا بطرق غير مشروعة عبر البحر.

وشهدت العلاقات بين الرئيس المصري حسني مبارك والزعيم الليبي معمر القذافي مستوى جيدا من التفاهم واللقاءات المتعددة مر بعضها عن طريق السلوم.

المصدر : الجزيرة + رويترز