سوريا نفت المزاعم الإسرائيلية بوجود معسكر تدريب في عين الصاحب (أرشيف- الفرنسية)

هدد رئيس الأركان الإسرائيلي موشيه يعالون سوريا بالمزيد من الضربات الجوية الإسرائيلية إذا لم توقف أنشطة الفصائل الفلسطينية في أراضيها.

وقال يعالون في تصريحات لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن الغارة التي استهدفت منطقة عين الصاحب شمالي دمشق في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي كانت رسالة لسوريا والمجتمع الدولي يمكن توجيه المزيد منها.

ودعا رئيس الأركان الإسرائيلي دمشق إلى عدم تجاهل هذا التحذير والتحرك فورا ضد الناشطين الفلسطينيين.

وزعمت إسرائيل أن غارتها الجوية في 5 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي استهدفت معسكرا في عين الصاحب لتدريب عناصر حركتي المقاومة الإسلامية حماس والجهاد الإسلامي، في حين أكدت دمشق أن المعسكر مهجور وأن الغارة استهدفت مدنيين سوريين.

يشار إلى أن سوريا تتعرض أيضا لضغوط أميركية مكثفة لوقف أنشطة الفصائل الفلسطينية التي يتخذ بعضها من دمشق مقرا لها.

ويأتي هذا التهديد في إطار سلسلة من المواقف الإسرائيلية ردا على دعوة الرئيس السوري بشار الأسد للولايات المتحدة الشهر الماضي للمساعدة في استئناف المفاوضات بين دمشق وتل أبيب المتوقفة منذ عام 2000.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون قد سارع إلى رفض استئناف المفاوضات من النقطة التي توقفت عندها مع حكومة رئيس الوزراء السابق إيهود باراك وتمسك بأن تبدأ من نقطة الصفر.

كما أعلن وزير الزراعة الإسرائيلي إسرائيل كاتس أواخر العام الماضي أن لجنة وزارية برئاسته قررت تسريع بناء 900 منزل في المستوطنات الزراعية بهضبة الجولان السورية المحتلة ورفع عدد سكان المستوطنات الزراعية من عشرة آلاف وخمسمائة مستوطن إلى 15 ألفا تقريبا.

المصدر : وكالات