وفد أميركي يصل ليبيا تمهيدا لعودة العلاقات
آخر تحديث: 2004/1/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/4 هـ

وفد أميركي يصل ليبيا تمهيدا لعودة العلاقات

وصل إلى طرابلس اليوم سبعة من أعضاء الكونغرس الأميركي ينتمون إلى الحزبين الجمهوري والديمقراطي، في أول زيارة يقوم بها وفد برلماني أميركي لليبيا منذ أكثر من 30 عاما.

وسيلتقي النواب الأميركيون -ومن ضمنهم العضو الديمقراطي في الكونغرس توم لانتوس الذي وصل إلى طرابلس أمس- مسؤولين ليبيين برئاسة الوزراء ووزارتي الخارجية والاقتصاد، وسيزور الوفد جامعات ليبية. وليس معروفا ما إذا كان سيلتقي العقيد معمر القذافي أم لا.

وكان لانتوس قد أعرب لدى وصوله عن أمله في حدوث تقارب أكبر بين الولايات المتحدة وليبيا يمهد لعودة العلاقات بين البلدين التي قطعت عام 1981. وأكد أن واشنطن تعمل مع طرابلس من أجل ضمان تطوير وتحسين علاقتهما الثنائية.

وتأتي زيارة وفد الكونغرس بعد فترة قصيرة من موافقة ليبيا على وقف برامج تطوير أسلحة الدمار الشامل، ودفع مبلغ 2.7 مليار دولار كتعويضات لعائلات ضحايا الطائرة الأميركية التي انفجرت فوق لوكربي الأسكتلندية في ديسمبر/كانون الأول 1988.

من جانب آخر قال مسؤولون أميركيون إن أجهزة طرد مركزي ومعدات أخرى تتعلق بالبرنامج النووي الليبي ستنقل إلى الولايات المتحدة الأيام المقبلة، وقد وصلت وثائق ورسومات من البرنامج الليبي إلى واشنطن. وأضاف المسؤولون أن أغلب المكونات النووية ستذهب إلى معمل للطاقة والعلوم يتبع وزارة الطاقة الأميركية.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية