المعشر أكد أن الأردن لن يخضع للتهديدات الإسرائيلية (أرشيف- الفرنسية)

منير عتيق - عمان
أكد وزير الخارجية الأردنى مروان المعشر أن بلاده لن ترضخ للتهديدات الإسرائيلية ولن تتراجع عن تقديم المذكرة إلى محكمة العدل الدولية بشأن الجدار العازل مهما كانت الأسباب.

وقال المعشر في كلمة له بمجلس النواب الأردنى إن عمان طلبت من الحكومة الإسرائيلية التراجع عن تهديداتها، مشيرا إلى أن تل أبيب أصدرت بيانا تراجعت فيه عن تصريحات رئيس الوزراء أرييل شارون.

وحول الزيارة المرتقبه لوزير خارجية إسرائيل سيلفان شالوم إلى الأردن يوم 28 من الشهر الجاري، أوضح المعشر أن الزيارة هي فرصة مهمة للغاية للحديث حول موضوع تهديدات شارون، وهي تأتي في إطار الاستغلال الأمثل لجميع الوسائل الدبلوماسية المتاحة لضمان وقف بناء الجدار العازل.

وأضاف أن الزيارة تأتي أيضا في إطار الحوار المعمق الذي تجريه وزارته مع السلطات الإسرائيلية بشأن الإفراج عن بقية المعتقلين الأردنيين في السجون الإسرائيلية، وقال إن الوزارة الآن في طور الاتفاق مع إسرائيل على إطلاق قائمة جديدة من المعتقلين.

في الوقت نفسه نددت لجنة الشؤون العربية والدولية في مجلس النواب الأردنى بتهديدات شارون للأردن على خلفية مشاركته في الحملة الدولية لثني الحكومة الإسرائيلية عن الاستمرار في بناء الجدار العازل.

وطالبت اللجنة في بيان لها أرسل للجزيرة نت نسخة منه الحكومة الأردنية بفضح التهديدات الإسرائيلية والقيام بخطوات عملية مع الأشقاء العرب والأصدقاء في العالم للتنديد بالحكومة التي وصفتها بالمتهورة.

ووصفت اللجنة تصريحات شارون ضد الأردن بأنها عنصرية هوجاء، وقالت إن شارون يريد من كل العالم أن يوافق على أعماله الإجرامية التي يقترفها بحق الشعب العربي الفلسطيني صباح مساء أمام صمت رهيب من قبل العالم كله وبدعم مطلق من إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش مستغلا الظروف الإقليمية والدولية السائدة. وأكد البيان أن تصريحات شارون غير المسؤولة تشكل تهديدا للأمن والسلم الدوليين.

المصدر : الجزيرة