متمردو دارفور يرفعون دعوى ضد مسؤولين سودانيين
آخر تحديث: 2004/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/29 هـ

متمردو دارفور يرفعون دعوى ضد مسؤولين سودانيين

اتهامات بارتكاب جرائم حرب بدارفور (الفرنسية)
قال محامون سودانيون أطلقوا على أنفسهم مجموعة قانونيي دارفور إنهم قرروا رفع دعاوى أمام المحاكم الدولية ضد مسؤولين سودانيين بتهمة ارتكاب ما وصفوها جرائم ضد الإنسانية في منطقة دارفور.

وأعلنوا خلال مؤتمر صحفي بلندن بدء حملة قانونية دولية بشأن ما سموها الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في دارفور من جانب القوات الحكومية السودانية والمليشيات الموالية لها.

واتهمت المجموعة الحكومة باستخدام الأسلحة الكيميائية المحرمة دوليا، وبوجود مقابر جماعية في دارفور لآلاف الضحايا، وطالبت دول العالم باعتقال الأشخاص المتهمين بهذه الممارسات، وعلى رأسهم الرئيس عمر البشير، ونائبه علي عثمان محمد طه.

وكان المتمردون أعلنوا أمس الاثنين أنهم قتلوا أكثر من ألف من جنود القوات الحكومية وعناصر موالية لها هاجموا معقلهم على الحدود مع تشاد. ورفض متحدث باسم الجيش السوداني التعليق على الحادث واصفا إياه بالمحدود، ووعد بإصدار بيان في وقت لاحق.

وشنت جماعتا التمرد الرئيسيتان (حركة تحرير السودان وحركة العدل والمساواة) حملة عصيان في دارفور في فبراير/ شباط 2003 متهمتين الحكومة السودانية بتجاهل المنطقة.

ويقول محللون إن تصعيد النزاع في دارفور يمكن أن يقوض اتفاق سلام وشيكا يجري التفاوض عليه في كينيا منذ فترة مع الحركة الشعبية لتحرير السودان لإنهاء عقدين من الحرب الأهلية في الجنوب السوداني.

المصدر : الجزيرة + وكالات