حمس الجزائرية تطالب فرنسا بالعودة عن حظر الحجاب
آخر تحديث: 2004/1/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/27 هـ

حمس الجزائرية تطالب فرنسا بالعودة عن حظر الحجاب

مظاهرة في فرنسا أمس ضد حظر الحجاب (رويترز)

اتسعت حركة الاحتجاج على مشروع القرار الفرنسي بمنع الحجاب في المدارس والدوائر الرسمية. وطالبت حركة مجتمع السلم (حمس) الإسلامية في عريضة أرسلتها أمس السبت إلى سفارة فرنسا في الجزائر بتجميد مشروع القرار.

ودعت الحركة في هذه العريضة السلطات الفرنسية إلى التفكير بحكمة في انعكاسات هذا النوع من القوانين على فئة واسعة من الأشخاص "الذين قد يشعرون بالتهميش الثقافي وينساقون مع التطرف".

وحركة حمس هي الحزب الوحيد الذي رد رسميا على النقاش الدائر في فرنسا بشأن حظر "الرموز الدينية الظاهرة" في المدارس.

وتظاهر في العراق حوالي مائة امرأة عراقية محجبة اليوم الأحد أمام مقر الممثلية الفرنسية في بغداد احتجاجا على المشروع.

ورفعت المتظاهرات لوافت كتب عليها "نعم نعم للحجاب" و"منع الحجاب لا يمس فرنسا ولكن يمس المسلمين" و"أنتم تتحدثون باسم الحرية ولكن أين حرية العبادة؟".

كما دعت المشاركات في التظاهرة التي نظمتها رابطة المرأة المسلمة إلى "مقاطعة البضائع الفرنسية ما دام الحجاب ممنوعا في فرنسا". وقال أحد المسؤولين في الهيئة المنظمة للتظاهرة إنهم سلموا رسالة إلى المكلف بالأعمال لدى الممثلية الفرنسية في العراق تؤكد رفض القرار الفرنسي.

كما وزع على الصحافيين بيان يحمل توقيع اتحاد طلبة العراق المؤقت يستنكر قرار الحكومة الفرنسية "الجائر والمشؤوم".

وفي العاصمة النرويجية نظمت أمس السبت مظاهرة حاشدة استجابة للدعوة التي وجهتها رابطة مسلمي بريطانيا وجمعية المرأة المسلمة البريطانية احتجاجا على مشروع القرار الفرنسي. وشارك في المظاهرة أكثر من 2500 امرأة محجبة.

وقال مراسل الجزيرة في النرويج إن المسلمين سجلوا في هذا البلد أول انتصار لهم بتفعيل قانون حرية الأديان، إذ أكدت الحكومة النرويجية أمس تفعيل القانون الذي يضمن لكل صاحب دين الحرية الكاملة في الاعتقاد واللبس، وهو ما يضمن للمحجبات حقهن في التعليم والعمل بالدوائر الحكومية وممارسة حياتهن بشكل طبيعي وعدم تعرضهن لأي إساءة من أصحاب القطاعات الخاصة والعامة.

وكان يوم أمس السبت شهد انطلاق مسيرات في فرنسا وبريطانيا وعدة عواصم عربية وعالمية. ودعت التظاهرات في اليوم العالمي للتضامن مع الحجاب الحكومة الفرنسية إلى التراجع عن قرارها.

المصدر : الجزيرة + وكالات