مروحية الأباتشي الاميركية التي أسقطتها المقاومة العراقية في الفلوجة أمس (رويترز)

أعربت الولايات المتحدة عن استعدادها لإدخال تعديلات على عملية اختيار المجلس التشريعي الانتقالي في العراق، بعد الانتقادات التي وجهها المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني، لكنها مع ذلك تمسكت برفضها فكرة إجراء انتخابات عامة.

وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية آدم إيرلي إن اختيار هذا المجلس من قبل مندوبين هو نظام شرعي وشفاف ويتوافق مع وضع الانتقال السياسي الذي وضع في 15 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي واتفقت عليه الأطراف العراقية.

بول بريمر
وكرر إيرلي ما كان أعلنه الحاكم الأميركي في العراق بول بريمر الذي رفض طلب السيستاني تغيير هذه العملية بإجراء انتخابات عامة.

وكان بريمر أعلن الثلاثاء أن العراق ليس مؤهلا حاليا لتنظيم انتخابات عامة، وقال في حديث مع عدة قنوات تلفزيونية إن "المشكلة تقنية بسبب عدم وجود لجنة انتخابية ولا قانون انتخابات ولا لوائح انتخابية, وليس هناك ما يسهم في تنظيم انتخابات صحيحة خلال الأشهر الستة المقبلة".

وفي رد على سؤال حول خشية الأميركيين من أن تتشكل الحكومة العراقية من غالبية شيعية أعلن بريمر أن "من الطبيعي أن تحكم الغالبية في أي نظام ديمقراطي".

وتأتي هذه التصريحات في وقت أقر فيه مجلس الحكم الانتقالي العراقى ضرورة التوصل إلى صيغة توفيقية مع الأطراف العراقية كافة في ما يخص إجراء انتخابات المجلس. ويشمل هذا أيضا تحفظات السيستاني على اتفاق نقل السلطة.

وحدة العراق
وفي أنقرة شدد عضو المجلس عبد العزيز الحكيم على ضرورة الحفاظ على وحدة أراضي العراق، وأعرب عن رغبته في تنظيم انتخابات في العراق في أقرب وقت.

الحكيم أكد حق كل العرقيات والطوائف في تحديد مستقبل العراق (الفرنسية)
وقال الحكيم في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية التركي عبد الله غول إن النقاش حول الفدرالية في العراق أرجئ إلى تاريخ لاحق في انتظار انتخاب برلمان يكلف بصياغة دستور وتوكل إليه تسوية هذه المشكلة.

إلا أنه أوضح أن كل العرقيات والطوائف في العراق يجب أن تعبر عن موقفها بخصوص مستقبل البلاد.

وفي سياق متصل اتفق الحزبان الكرديان الرئيسيان على آلية لتوحيد الإدارتين الحكوميتين التابعتين للحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود برزاني في أربيل والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني في السليمانية.

وتم التوصل إلى الاتفاق بين قياديين من الحزبين خلال اجتماع عقد في بلدة صلاح الدين بضواحي مدينة أربيل. وأعرب مسؤولا الوفدين عن تفاؤلهما بتوحيد إدارتي الحزبين في غضون أيام.

التطورات الميدانية
ميدانيا أعلن متحدث عسكري أميركي إسقاط طائرة مروحية أميركية من طراز أباتشي صباح أمس بنيران المقاومة العراقية قرب الفلوجة غرب بغداد. وأوضح المتحدث أن طاقم الطائرة المكون من طيارين نجيا من الهجوم، لكنه لم يوضح إذا كانا أصيبا بجروح أم لا.

عراقي أصيب في مواجهات الكوت (الفرنسية)
كما لقي ثلاثة عراقيين على الأقل مصرعهم وأصيب خمسة آخرون بجروح خطيرة في الفلوجة، إثر تعرضهم لنيران القوات الأميركية.

وقتل عراقي وأصيب سبعة آخرون في الاشتباكات المتجددة بين القوات الأوكرانية ومتظاهرين في مدينة الكوت بجنوبي العراق.

من ناحية أخرى أعلن ضابط في الكتيبة الدانماركية في العراق أنه تم فحص الأسلحة التي عثرت عليها القوات الدانماركية قبل أيام بأربع طرق مختلفة. وأضاف أن الاختبارات كلها أثبتت أن الأسلحة تحتوي على مادة تسبب التقرحات.

وأشار الضابط الدنماركى إلى أن الفريق الذي يبحث عن أسلحة دمار شامل يجري اختبارات حاليا على هذه الأسلحة لمعرفة ما إذا كانت أسلحة كيماوية.

المصدر : الجزيرة + وكالات