مصرع جندي أميركي في انفجار قنبلة وسط بغداد
آخر تحديث: 2004/1/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/20 هـ

مصرع جندي أميركي في انفجار قنبلة وسط بغداد

الاحتلال الأميركي مازال يواجه أزمة أمنية رغم مضي تسعة أشهر على احتلاله العراق (الفرنسية)

أعلن جيش الاحتلال الأميركي أن قنبلة انفجرت بجوار قافلة أميركية في وسط بغداد اليوم مما أدى إلى مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين بجراح. وقال الجيش في بيان إن هؤلاء الجنود ملحقون بالفرقة الأولى مدرعات.

كما أعلنت قوات الاحتلال الأميركي أنها قتلت سبعة عراقيين قرب سامراء شمال بغداد صباح اليوم. وزعم المصدر أن العراقيين قتلوا أثناء مواجهة مسلحة مع نحو 40 شخصا عندما كان الجنود يحاولون القبض على مسلحين يسرقون النفط من أحد الأنابيب.

وفي وقت سابق اليوم قتل مدني عراقي وأصيب ستة آخرون بجروح في تبادل لإطلاق النار بين قوات الاحتلال الأميركي المدعومة بعناصر من الدفاع المدني العراقي وبين عناصر مسلحة عراقية في مدينة الرمادي غرب بغداد.

وأوضح مصدر في الشرطة العراقية أن القوات الأميركية اعتقلت ثلاثة إلى أربعة أشخاص بينهم أحد المهاجمين في مكان الحادث.

وفي تطور آخر أفاد مراسل الجزيرة في مدينة الكوت العراقية أن جنديين أوكرانيين أصيبا في اشتباكات بين القوات الأوكرانية والشرطة العراقية وبين متظاهرين عراقيين يطالبون بتوفير فرص عمل لهم.

وأضاف أن عددا من المتظاهرين ومن أفراد الشرطة العراقية أصيبوا أيضا بجروح. وقال نائب قائد القوات الأوكرانية في الكوت إن قواته أطلقت النار على المتظاهرين بعدما ألقوا قنبلتين يدويتين باتجاه هذه القوات التي تقوم بحراسة مبنى المحافظة.

وأشار المراسل إلى أن القوات الأوكرانية احتجزت مصور الجزيرة في الكوت وصادرت الكاميرا وأشرطة الفيديو التي بحوزته، موضحا أن المصور يخضع لتحقيق رغم أنه يغطي الأحداث في المنطقة منذ فترة.

استبدال القوات الأميركية
وبينما يشهد الوضع الأمني في العراق تدهورا في الأيام الأخيرة بعد هدوء نسبي دام أياما، أعلن مسؤول تركي اليوم أن الولايات المتحدة بدأت عملية إبدال وإحلال لقواتها بالعراق عبر قاعدة إنجرليك الجوية القريبة من الحدود التركية مع سوريا.

وقال مسؤولون أميركيون الأسبوع الماضي إن واشنطن طلبت من أنقرة السماح لها باستخدام القاعدة للقيام بأكبر عملية إبدال وإحلال للقوات الأميركية منذ الحرب العالمية الثانية.

وتنشر الولايات المتحدة حاليا نحو 123 ألف جندي في العراق. ومن المفترض أن يتم نقلهم جميعا إلى بلادهم من الآن وحتى نهاية مايو/ أيار المقبل وأن تحل محلهم قوة مكونة من 110 آلاف جندي أو أكثر.

زيباري بحث مع بالاثيو جهود إعادة الإعمار (الفرنسية)
اجتماع الكويت
وعلى صعيد التحركات الدبلوماسية أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن مجلس الحكم الانتقالي سيشارك في مؤتمر الدول المجاورة للعراق والمقرر عقده في الكويت مطلع الشهر المقبل.

وأوضح زيباري في مؤتمر صحفي مشترك ببغداد مع وزيرة الخارجية الإسبانية أنا بالاثيو أن وفد المجلس الانتقالي سيطلع الدول المشاركة على تطورات الوضع في العراق، مشيرا إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اقترح تشكيل مجموعة عمل إقليمية بشأن العراق وأن المجلس طالب بالمشاركة فيها.

وكان آخر اجتماع لدول جوار العراق عقد يوم الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في دمشق، وقاطع زيباري الاجتماع قائلا إنه لم يتلق دعوة رسمية في الوقت المناسب من السلطات السورية.

وأكد زيباري أن وفد مجلس الحكم الانتقالي الذي سيشارك في الاجتماع الخاص بالعراق يوم 19 يناير/ كانون الثاني الجاري مع مسؤولي الأمم المتحدة سيطلب من المنظمة الدولية العودة إلى العراق.

من جهتها قالت بالاثيو إن عملية إعادة إعمار العراق لن يكتب لها النجاح ما لم يتوفر الأمن والاستقرار فيه.

بول بريمر
نقل السلطة
من جهته حث الحاكم الأميركي للعراق بول بريمر مجلس الحكم الانتقالي على المضي قدما في تطبيق اتفاق نقل السلطة. واعتبر بريمر عقب لقائه بوزيرة الخارجية الإسبانية أن اتفاق 15 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي يمثل أفضل وسيلة لضمان استعادة الشعب العراقي لسيادته.

وأضاف بريمر أن واشنطن تواصل بحث مسألة الاجتماع مع مسؤولي الأمم المتحدة حول العراق بمشاركة مجلس الحكم الانتقالي. وأشار من جهة أخرى إلى ضرورة تسريح جميع المليشيات المسلحة مع اتجاه البلاد نحو تحقيق السيادة الكاملة.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: