مصر تتولى رسميا التحقيق بحادث طائرة فلاش إيرلاينز
آخر تحديث: 2004/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/19 هـ

مصر تتولى رسميا التحقيق بحادث طائرة فلاش إيرلاينز

غواصون فرنسيون يحاولون تحديد موقع الصندوقين الأسودين (الفرنسية)

أعلنت السلطات المصرية أنها تسلمت اليوم إنابة قضائية دولية من فرنسا تمنحها التفويض الكامل للتحقيق في ملابسات حادث تحطم الطائرة المصرية في شرم الشيخ الأسبوع الماضي.

وأعلن المدعي العام المصري ماهر عبد الواحد بمؤتمر صحافي في القاهرة أنه استقبل السفير الفرنسي في مصر جان كلود كوسران ووفدا من المحققين الفرنسيين الذين سلموه الإنابة الصادرة من قاضي التحقيق في باريس أندريه دندو.

وأكد عبد الواحد أن النيابة العامة المصرية هي التي تتولى التحقيق في حادث الطائرة دون تدخل أي جهة أجنبية، لكنه أعرب في الوقت نفسه عن رغبة مصر في التعاون مع فرنسا مذكرا بوجود اتفاق للتعاون القضائي بين البلدين منذ مارس/آذار 1982.

وأوضح أن تنفيذ الإنابة القضائية مرتبط بانتهاء التحقيقات التي لا تزال قائمة إلى أن تقدم تقارير فنية عن الطائرة، ويتم انتشال كل أجزائها والصندوقين الأسودين والانتهاء طبيا من تحديد العينات العائدة للضحايا. وتتيح الإنابة للمحققين الفرنسيين العمل تحت إشراف المحققين المصريين.

الطاقم المصري
وتأتي هذه التطورات بعد يوم واحد من إعلان مصدر في الشرطة الفرنسية أن المحققين الفرنسيين يبدون اهتماما بجمع معلومات عن طاقم الطائرة المصري.

أسر ضحايا الطائرة في موقع الحادث (الفرنسية- أرشيف)
وأوضحت المصدر أن التحقيقات ستركز بشكل جدي على السيرة الذاتية لطاقم الطائرة المصري خاصة الطيار ومساعده لكشف أي علاقات لهما بمنظمات متطرفة أو أنهما يعانيان من مشاكل واضطرابات نفسية بحسب هذه المصادر.

ولم تنف مصر من جانبها هذه الأنباء رغم تمسكها بفرضية العطل الفني كمبرر للحادث.

وقال وزير الطيران المدني أحمد شفيق في مؤتمر صحفي إن التحقيقات تمتد لتشمل كافة المتعاملين مع الطائرة من الطاقم إلى فريق الصيانة على الأرض.

وأوضح شفيق أنه ستجرى مراجعة دقيقة للسيرة الذاتية لهؤلاء، إلا أنه لم يكشف عما إذا كانت الاستخبارات الفرنسية ستشارك في التحقيقات أم لا.

وأعاد الوزير المصري التأكيد على أن سقوط الطائرة التابعة لشركة فلاش إيرلاينز المصرية الخاصة قبالة سواحل شرم الشيخ "ليس ناتجا عن أعمال تخريب".

وقال إن طائرة البوينغ 737 كانت آمنة بنسبة 100% وعزا سقوطها إلى "أسباب فنية يجري العمل على تحديدها".

وأوقعت الكارثة الجوية 148 قتيلا بينهم 134 سائحا فرنسيا و13 من أفراد الطاقم المصري.

المصدر : وكالات