السعوديون الثلاثة زهير ثابتي وهلال جابر العسيري وعبد الله مسفر الغامدي
أكد السفير السعودي في المغرب عبد العزيز خوجا اليوم السبت أن الرباط ستبعد إلى السعودية ثلاثة مواطنين سعوديين أدينوا بتهمة التحضير لاعتداءات إرهابية وحكم عليهم بالسجن عشر سنوات في فبراير/شباط 2003.

وأوضح السفير أن السعوديين الثلاثة هم محمد زهير ثابتي وهلال جابر العسيري وعبد الله مسفر الغامدي وأنهم سيبعدون "اليوم أو غدا" الأحد.

وكانت إحدى محاكم الدار البيضاء قد حكمت على الثلاثة يوم 21 فبراير/شباط المنصرم بالسجن عشرة أعوام باعتبارهم -وفق ما جاء في البيان الاتهامي- أعضاء في "خلية كامنة" لتنظيم القاعدة كانوا يعدون لاعتداءات على سفن غربية في مضيق جبل طارق وعلى مقاه في ساحة جامع الفناء في مراكش.

وكانت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء أدانتهم "بتشكيل عصابة إجرامية" و "محاولة القتل مع سبق الإصرار" و "محاولة التخريب المتعمد لأماكن ومبان بواسطة المتفجرات".

وأوضح السفير أن زوجات المبعدين وهن مغربيات أمضين عقوبة السجن أربعة أشهر في القضية ذاتها وسيلتحقن بأزواجهن في وقت لاحق.

وسبق لتوفيق مسيف بن حامو، وهو المحامي الذي يتولى الدفاع عن السعوديين الثلاثة، أن قال إن المغرب لم يوقع اتفاقية دولية تعتبر القاعدة منظمة إرهابية وتلزم الدولة المغربية باعتقال أعضائها وتقديمهم إلى القضاء أو تسليمهم إلى دول أجنبية.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية