لقي ثلاثة من قوات الأمن الأردنية مصرعهم وأصيب ستة آخرون بجراح في اشتباك مسلح وقع اليوم مع مجرم هارب لقي مصرعه في الحادث أيضا.

وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية الأردنية في تصريح مساء اليوم إنه إثر تلقي معلومات مؤكدة تفيد بوجود أحد المطلوبين ويدعى راضي خليل عيسى أبو زياد في منطقة الرصيف القريبة من عمان, قامت قوات الأمن بالتحرك للقبض عليه حيث جرى تطويق المنزل المؤلف من ثلاثة طوابق والذي يتحصن به المذكور والواقع في منطقة سكنية مكتظة.

وكان أبو زياد أقدم يوم الأحد الماضي على قتل أحد أفراد الأمن العام أثناء قيامه بالواجب الرسمي خلال مداهمة إحدى المطابع في عمان لورود معلومات تفيد بأنها تعمل في تزييف العملة وتزوير الوثائق الرسمية.

وأضاف المصدر أنه خلال محاولة القوة التفاوض معه بضرورة تسليم نفسه تجنبا لإلحاق الأذى بالمجاورين فوجئت به يطلق النار بشكل عشوائي وكثيف باتجاهها مما أدى إلى إصابة عدد من أفراد الأمن العام الذين اضطروا إلى استخدام السلاح والدفاع عن أنفسهم.

وأشار المصدر إلى أنه نتج عن الحادث "استشهاد ثلاثة من أفراد الأمن العام وإصابة ستة آخرين بجروح مختلفة حالتهم بين الحسنة والمتوسطة مثلما أسفر عن مقتل المتهم وإلقاء القبض على شخصين آخرين قاما بإيوائه والتستر عليه خلافا لأحكام القانون".

المصدر : الجزيرة