توقعت الغالبية العظمى من المشاركين في استطلاع للجزيرة نت أن تستجيب الدول العربية للضغوط الأميركية بالتضييق على حركة المقاومة الإسلامية حماس.

فقد عبر 83% من المستطلعين البالغ عددهم نحو 37 ألف شخص عن قناعتهم بأن الدول العربية سوف تسعى للتضييق على حماس، في حين تبنى 17% الموقف المعاكس.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد أعلن يوم 22 أغسطس/ آب الماضي تجميد أموال ستة من كبار قياديي حماس، إضافة إلى خمس منظمات تتركز في أوروبا متهما إياها بمساندة الحركة.

وانضم الاتحاد الأوروبي إلى أميركا وإسرائيل في محاولة لتضييق الخناق أكثر فأكثر على حماس. ويرى المراقبون أن قرار الاتحاد تجميد أموال الحركة والجمعيات الإسلامية المنتشرة في أوروبا يسمح لإسرائيل بتصفية الحركة.

وقد تراجع كل من الأردن ولبنان عن قرارهما تجميد أموال حركة حماس وبعض الجمعيات الخيرية.

يشار إلى أن الجزيرة نت أجرت الاستطلاع في الفترة من الرابع والعشرين وحتى السابع والعشرين من الشهر الجاري.

المصدر : الجزيرة