السجن 20 عاما لمغربي التقى بن لادن
آخر تحديث: 2003/9/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/2 هـ

السجن 20 عاما لمغربي التقى بن لادن

الشرطة المغربية تنقل عددا من المتهمين بالانتماء للجماعات الإسلامية إلى المحكمة (الفرنسية)
أصدرت محكمة الاستئناف في الرباط أحكاما بالسجن مددا تتراوح بين ستة أعوام و20 عاما على ثمانية أشخاص اتهمتهم السلطات المغربية بالانتماء لجماعة أطلق عليها اسم الجماعة الإسلامية المقاتلة المغربية.

فقد أمرت المحكمة بالحبس 20 عاما للمتهم نور الدين نفيعة الذي اعترف بلقاء أسامة بن لادن وأيمن الظواهري.

ونفى نفيعة الذي اعتقل في موريتانيا أن يكون فكر في الجهاد داخل المغرب، قائلا إنه يؤمن بالجهاد في أفغانستان وفلسطين والعراق وليس في المغرب.

وحكمت المحكمة بالسجن 18 عاما على خمسة آخرين وجهت لهم تهمة القتال في أفغانستان والبوسنة، في حين قضت بالسجن ستة أعوام لشخصين اتهما بتزوير جوازات سفر.

وقال المتهمون إنهم أجبروا على الإدلاء بأقوال مختلفة أمام قاضي التحقيق تحت ضغط التعذيب الشديد الذي تعرضوا له.

ويأتي قرار المحكمة حبس المتهمين بهذه المدد استجابة لطلب الادعاء العام الذي التمس من هيئة المحكمة أن تنزل بهذه "المجموعة الخطيرة جدا" عقوبات بالسجن مددا لا تقل عن 20 سنة لكل منهم، وذلك بتهمة التخطيط لضرب المصالح اليهودية والأميركية في المغرب ونقل ما حدث في أفغانستان إلى المملكة.

ونفى المتهمون الثمانية أنهم خططوا لضرب المصالح اليهودية والأميركية بالمغرب كما أنكروا انتماءهم إلى تيار السلفية الجهادية الذي تحمله السلطات المغربية مسؤولية تفجيرات الدار البيضاء في 16 مايو/ أيار الماضي. وقالوا إنهم لم يسمعوا بهذه الجماعة إلا بعد حدوث التفجيرات, في حين اعترف البعض منهم بالانتماء إلى جماعة العدل والإحسان الإسلامية المحظورة.

المصدر : الجزيرة + وكالات