لبنان تنفي وحماس تستغرب كشف حسابات قادتها
آخر تحديث: 2003/9/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/27 هـ

لبنان تنفي وحماس تستغرب كشف حسابات قادتها

أسامة حمدان

نفى المصرف المركزي اللبناني تقارير عن تجميد الحسابات المالية لعدد من قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في حين أبدت الحركة استغرابها من الخطوة اللبنانية، وذلك في بيانين منفصلين تلقتهما الجزيرة.

وقالت هيئة مكافحة تبييض الأموال في المصرف اللبناني إنها لم تتخذ أي قرارات برفع السرية المصرفية أو تجميد الحسابات العائدة لأي تنظيم فلسطيني.

ولم يعرف حتى الآن إذا ما كانت تصريحات الهيئة بمثابة نفي للإجراء أم توضيح لطبيعته وأن الإجراء لا يشمل تجميد حسابات مالية في هذه المرحلة.

وقد أبدت حركة حماس استغرابها للأنباء التي تحدثت عن طلب مصرف لبنان الكشف عن أي حسابات لزعمائها الستة الذين أمرت الولايات المتحدة بتجميد أرصدتهم.

وناشد ممثل حماس في بيروت أسامة حمدان الرئيس إميل لحود التدخل، وقال إن حركته فوجئت بصدور هذا الإجراء عن "لبنان المقاوم الذي نثق بخياراته الوطنية والقومية الداعمة للانتفاضة والمقاومة في فلسطين رسميا وشعبيا".

ورفض حمدان الحديث عن وجود أرصدة لشخصيات من الحركة في بنوك لبنان، معتبرا أن الأصل في المسألة هو الموقف من المقاومة ورجالها.

غسل الأموال


الأنباء تحدثت عن خطاب لهيئة التحقيق الخاصة بمكافحة غسل الأموال في مصرف لبنان أرسل لرؤساء البنوك تطالب فيه بالكشف عن حسابات ستة من قادة حماس وخمس جمعيات خيرية
وكانت وكالات أنباء عالمية كشفت عن خطاب أرسلته هيئة التحقيق الخاصة بمكافحة غسل الأموال في مصرف لبنان في الـ 8 من هذا الشهر إلى رؤساء البنوك تطالب فيه بالكشف عن حسابات ستة من زعماء حماس وخمس من الجمعيات الخيرية.

وقادة حماس الذين شملهم الإجراء هم مؤسس الحركة الشيخ أحمد ياسين وعبد العزيز الرنتيسي وخالد مشعل وموسى أبو مرزوق وعماد العلمي إضافة إلى أسامة حمدان.

أما الجمعيات الخيرية فهي لجنة الإحسان وإغاثة الفلسطينيين بفرنسا، وجمعية الإنقاذ الفلسطيني في سويسرا، وصندوق العون والتنمية الفلسطيني (إنتربال) في بريطانيا، والجمعية الفلسطينية في النمسا، وجمعية سنابل للإغاثة والتنمية في لبنان.

وجاءت هذه الخطوة في أعقاب قرار اتخذه الرئيس الأميركي جورج بوش الشهر الماضي بتجميد أرصدة قادة حماس الستة وخمس جماعات فلسطينية ردا على العملية الفدائية التي نفذها الجناح العسكري للحركة في القدس وأسفرت عن سقوط 23 قتيلا إسرائيليا.

وكان الأردن أصدر قرارا مماثلا بتجميد التعاملات المصرفية مع قادة حماس الستة والجماعات الفلسطينية الخمس لكنه ألغى القرار بعد فترة قصيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات