عرفات طالب ممثلي اللجنة الرباعية بالعمل على إنهاء الوضع المتدهور في الأراضي الفلسطينية (الفرنسية)

سلم الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات رسالة لممثلي الدول الأعضاء في المجموعة الرباعية المعتمدين لدى السلطة الفلسطينية موجهة إلى اجتماع اللجنة الرباعية المقرر عقده على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وقال عرفات في ختام لقائه مع ممثلي اللجنة برام الله إنه أطلعهم على الوضع المتدهور والخطير في الأراضي الفلسطينية، وطالبهم بالعمل على إنهاء هذا الوضع. وأكد التزام الجانب الفلسطيني بخارطة الطريق وجميع الاتفاقات التي وقعها مع الجانب الإسرائيلي.

بالمقابل رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون طلبا تقدم به وزير الداخلية في حكومته لإعادة النظر في القرار المبدئي بطرد عرفات. وبرر شارون رفضه خلال الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء بأن القرار يلزم عرفات بمنع وقوع أية هجمات أو عمليات ضد إسرائيل.

مشاورات غزة

قريع أكد وجود توافق بين مختلف الفصائل الفلسطينية على الثوابت الوطنية (الفرنسية)

وعلى صعيد التحركات الجارية لتشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة، عقد رئيس الوزراء المكلف أحمد قريع في غزة لقاءات مع قادة حركة فتح وأعضاء المجلس التشريعي ولجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية.

وأكد قريع للصحفيين عقب هذه اللقاءات أن هناك توافقا بين مختلف الفصائل الفلسطينية حول المسائل الأساسية المطروحة على الساحة الفلسطينية، مضيفا بأن أي موعد لم يحدد بعد لإعلان تشكيل الحكومة.

كما أشار إلى أن موضوع وقف إطلاق النار مع إسرائيل لم يطرح رسميا على الجانب الإسرائيلي، مشددا على أن ذلك يفترض أولا موقفا فلسطينيا موحدا. وأوضح قريع أنه يسعى إلى تحقيق وقف إطلاق النار مع إسرائيل وبين الفلسطينيين على حد سواء.

من جهتهما رفضت حركتا المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي المشاركة في الحكومة الفلسطينية التي سيشكلها قريع وأكدتا أن رفضهما نابع من موقفهما المبدئي المعارض لاتفاقية أوسلو.

لكن الحركتين رحبتا بالحوار مع قريع على قاعدة التمسك بثوابت الموقف الفلسطيني وحماية الوحدة الوطنية والعمل من أجل حماية الشعب الفلسطيني. وأكدتا أنهما لن تعيقا تشكيل الحكومة الجديدة.

توغل بجنين

دبابات الاحتلال عادت للتوغل مجددا في جنين (رويترز)
وعلى الصعيد الميداني قصفت مروحيات إسرائيلية بنيران الرشاشات منزلين يعودان لذوي نشطاء في كتائب شهداء الأقصى بالحارة الشرقية من مدينة جنين. وأفاد مراسل الجزيرة في المدينة أن نحو عشر دبابات اقتحمت الحي المذكور وذلك بعد يوم من رفع حظر التجوال عن المدينة وحاصرت منزلين فيه، بينما ضربت قوات الاحتلال حصارا حول جنين.

وأكد ناطق عسكري إسرائيلي التوغل، وأوضح أنه يندرج في إطار عملية جارية ضد ما سماه البنى التحتية الإرهابية. وكانت قوات الاحتلال انسحبت صباح السبت الماضي من جنين وأعادت انتشارها حول هذه المدينة حيث قامت بعملية تمشيط واسعة على مدى يومين.

من ناحية أخرى مددت المحكمة العسكرية الإسرائيلية توقيف نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عبد الرحيم ملوح خمسين يوما آخر. يذكر أن قوات الاحتلال قد اعتقلت ملوح من منزله في رام الله قبل 14 شهرا وما زالت تجري له محاكمات.

المصدر : الجزيرة + وكالات