محكمة مغربية تسجن ثلاثة متهمين بالإرهاب مدى الحياة
آخر تحديث: 2003/9/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/24 هـ

محكمة مغربية تسجن ثلاثة متهمين بالإرهاب مدى الحياة

بيير روبير (الفرنسية)
قضت محكمة مغربية بالسجن مدى الحياة على رجل فرنسي بمقتضى قانون لمكافحة الإرهاب استحدث في أعقاب تفجيرات مدينة الدار البيضاء في مايو/ أيار الماضي.

ووجهت المحكمة إلى بيير روبير الذي لقب بالحاج أبو عبد الرحمن بعد اعتناقه الإسلام "تهم التخطيط لهجمات إرهابية وتنظيم أو المشاركة في تدريبات على الأسلحة داخل المغرب". وحكم على متهمين اثنين آخرين من بين 33 إسلاميا مغربيا "متواطئين" مع روبير بالسجن مدى الحياة.

كما أصدرت المحكمة 11 حكما بالسجن تتراوح مددها بين 15 و30 عاما و18 حكما بالسجن تتراوح بين ثلاثة أشهر وعشر سنوات، في حين بريء متهم واحد من جميع التهم.

ووقف روبير في صمت بقفص الاتهام بينما كان القاضي يعلن الحكم عليه، في حين صاح باقي المتهمين مرددين هتاف (الله أكبر). وقال فينسنت كورسيل لابروس محامي روبير للصحفيين إنه يشعر بالارتياح لأنه لم يحكم عليه بالإعدام مضيفا أن الدفاع سيستأنف الحكم.

وكان قد ألقي القبض على روبير وهو تاجر سيارات مستعملة بعد التفجيرات التي وقعت بالدار البيضاء يوم 16 مايو/ أيار الماضي وأسفرت عن مقتل 33 شخصا إضافة إلى 12 آخرين. ولم يتهم بالضلوع بشكل مباشر في تلك التفجيرات.

المصدر : وكالات