نصر الله: مفاوضات الأسرى مع إسرائيل دخلت مرحلة الحسم
أكد الأمين العام لحزب الله اللبناني الشيخ حسن نصر الله أن المفاوضات التي يجريها الحزب بشأن إطلاق سراح أسرى في السجون الإسرائيلية ستشمل فلسطينيين وسوريين وأردنيين إلى جانب الأسرى اللبنانيين.

وأبرز نصر الله أمام المشاركين في المؤتمر الدولي للإعلام العربي والإسلامي لدعم الشعب الفلسطيني في بيروت أن المفاوضات الجارية في الموضوع دخلت مرحلة حاسمة.

وأضاف "أريد أن أقول بكل ثقة وبكل تأكيد وبكل يقين إن عملية التبادل التي نعمل على إنجازها ستشمل لبنانيين وسوريين وأردنيين بمعزل عن الإعداد وبكل تأكيد ستشمل أسرى فلسطينيين."

من جهة أخرى دعا نصر الله المشاركين في اللقاء إلى إعطاء الأمل في مقابل الحرب النفسية الأميركية الإسرائيلية التي تريد أن تكرس الإحباط واليأس في الأمة، كما دعا إلى توضيح جدوى المقاومة في فلسطين.

وقال إن ما قدمته المقاومة في ثلاثة أعوام أكبر وأقوى بكثير مما قدمته الأمة للصراع العربي الإسرائيلي في الـ50 عاما الماضية، مشددا على أهمية الوحدة الفلسطينية. كما دعا المنابر الإعلامية العربية والإسلامية إلى ألا تكون مصدرا لتشرذم فلسطين أمام حلم تل أبيب وواشنطن بأن تقاتل السلطة الفلسطينية المقاومة.

وقال نصر الله إن تصرفات رئيس الوزراء الإسرائيلي شارون ومواقفه الأخيرة لتنفيذ حملة الاغتيالات في صفوف المقاومة الفلسطينية وفي قرار إبعاد الرئيس ياسر عرفات تعبر عن يأسه من وقوع الصدام الداخلي الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة + وكالات