الأمن السعودي يصادر أسلحة ويلاحق مطلوبين
آخر تحديث: 2003/8/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/8/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/1 هـ

الأمن السعودي يصادر أسلحة ويلاحق مطلوبين

تشديد الإجراءات الأمنية في الرياض عقب تفجيرات مايو/ أيار الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن اكتشاف مخابئ تضم كميات كبيرة من القنابل والأسلحة والمتفجرات بعد تبادل لإطلاق النار جرى يومي 11 و12 أغسطس/ آب الجاري بين قوات الأمن ومسلحين في أحد أحياء العاصمة الرياض واعتقال عدد من المشتبه فيهم.

ولم توضح الوزارة في بيانها الذي صدر أمس أسباب تأخير الإعلان عن الكشف أو وقت العثور على تلك الأسلحة. وأشار البيان إلى أن الأجهزة الأمنية اكتشفت ما أسماها "خلية إرهابية" تقف وراء "أعمال إجرامية" خصوصا إطلاق النار على دوريات للشرطة في العاصمة السعودية حيث تم التعرف على أعضائها وتجرى ملاحقتهم.

وأضاف أنه من خلال تفتيش سيارتين تابعتين للمسلحين ضبطت كميات من الرشاشات والمتفجرات والقنابل وهواتف تعمل عبر الأقمار الصناعية وسترات واقية من الرصاص وأجهزة حاسوب إضافة إلى كميات من الأوراق النقدية السعودية والقطرية والمصرية.

وأشار البيان إلى أنه أثناء الملاحقة تم ضبط سيارة ثالثة مخصصة لنقل السيارات المعطلة وهي في طريقها من منطقة جيزان على الحدود اليمنية إلى مكة المكرمة وعثر فيها على أسلحة مهربة تشمل 170 قذيفة أر. بي. جي و199 عبوة دافعة لقذائف أر. بي. جي و5102 طلقة و43 حزاما خاصا يحمل مخازن الرشاشات.

وقال البيان إنه تم أيضا تفتيش المنزل الذي انطلقت منه السيارة في قرية الكربوس بجيزان وعثر فيه على 93 قذيفة أر. بي جي وكميات أخرى من الأسلحة والمتفجرات والمعدات.


حملة السلطات السعودية ضد من تصفهم بإسلاميين متشددين منذ تفجيرات الرياض يوم 12 مايو/ أيار الماضي أسفرت عن اعتقال أكثر من 200 مشتبه فيه
وفي سياق ملاحقة من تصفهم السلطات السعودية بالإسلاميين المتشددين، أشار البيان إلى أن قوات الأمن فتشت منزلا مشتبها به في قرية الزيمة بمنطقة مكة المكرمة وعثر فيه على 143 رشاشا من نوع كلاشينكوف مع مخازنها.

وأضاف البيان أنه ألقي القبض خلال هذه العمليات على بعض ممن لهم علاقة وأن التحقيقات لا تزال جارية.

وكانت السلطات اعتقلت يوم 12 أغسطس/ آب الجاري سبعة إسلاميين يشتبه في صلاتهم بتنظيم القاعدة وقتلت ثمانية آخرين في هجوم في تبادل لإطلاق النار في الرياض أسفر أيضا عن مقتل ثلاثة من رجال الأمن.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات السعودية بدأت حملة ضد من تصفهم بإسلاميين متشددين بعد تفجيرات الرياض يوم 12 مايو/ أيار الماضي التي خلفت 35 قتيلا بينهم تسعة أميركيين. وأسفرت الحملة الأمنية حتى الآن عن اعتقال أكثر من 200 مشتبه فيه ومقتل عدد من المسلحين ورجال الأمن أثناء مواجهات مسلحة بين الجانبين.

المصدر : وكالات