هزيمة مرشح الحكومة في انتخابات نقابة الصحفيين المصريين
آخر تحديث: 2003/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/2 هـ

هزيمة مرشح الحكومة في انتخابات نقابة الصحفيين المصريين

جلال عارف
فاز الصحفي المعارض جلال عارف بمنصب نقيب الصحفيين المصريين أمس في أسخن انتخابات تشهدها هذه النقابة منذ أكثر من عقدين.

وتفوق عارف (56 عاما) الكاتب بصحيفة الأخبار والمحسوب على التيار الناصري على مرشح الحكومة صلاح منتصر (70 عاما) الكاتب في صحيفة الأهرام بفارق 370 صوتا في انتخابات أجريت تحت إشراف قضائي، بعد معركة قانونية أدت إلى تأجيلها مرتين خلال شهر واحد.

وحصل عارف على 1785 صوتا مقابل 1415 صوتا لمنتصر من أصوات الجمعية العمومية للنقابة التي حضرها ما يقرب من 4200 صحفي يتوزعون على الصحف الحكومية والمعارضة والمستقلة.

وأخذ خصوم منتصر عليه طيلة الحملة الانتخابية ميوله التطبيعية وزيارته لإسرائيل بالمخالفة لموقف النقابة. وتعد النتيجة الحالية نهائية لكنها غير رسمية إذ ينبغي أن يصدق عليها القضاء.

صلاح منتصر
ووفقا لنص لائحة الصحفيين العرب سيصبح عارف بصفته الجديدة رئيسا لاتحاد الصحفيين العرب ومقره القاهرة بدلا من النقيب السابق إبراهيم نافع رئيس مجلس إدارة الأهرام ورئيس تحريرها الذي انسحب من السباق الانتخابي بعد جدل ساخن ودعوى قضائية متبادلة حالت دون ترشيحه لفترة ثالثة.

يشار إلى أن الانتخابات كانت موضع جدل قضائي أدى إلى تأجيلها حيث أصدرت محكمة القضاء الإداري التابعة لمجلس الدولة في 15 يونيو/حزيران الماضي حكما بوقف الترشيح لانتخابات النقابة بناء على طعون قدمتها مجموعة من الصحفيين.

وكان من المقرر انتخاب النقيب وأعضاء المجلس -الذي يتنافس عليهما 74 مرشحا- في 25 يونيو/حزيران الماضي. يشار إلى أن ولاية النقيب تستمر سنتين قابلة للتجديد مرة واحدة في حين تستمر ولاية أعضاء مجلس النقابة البالغ عددهم 12 صحافيا مدة أربع سنوات.

تجدر الإشارة إلى أن آخر نقيب للصحفيين المصريين مستقل أو معارض كان كامل زهيري الذي انتخب عام 1979 في الأيام الآخيرة من عهد الرئيس السابق أنور السادات. ومنذ ذلك الحين اعتادت الحكومة الدفع بمرشحيها للفوز بالمنصب.

المصدر : الجزيرة + وكالات