الخرطوم تفض مؤتمرا صحفيا لقيادات المعارضة بالقوة
آخر تحديث: 2003/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/4 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: قتيل و6 جرحى في إطلاق نار داخل كنيسة بمنطقة ناشفيل بولاية تينيسي الأميركية
آخر تحديث: 2003/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/4 هـ

الخرطوم تفض مؤتمرا صحفيا لقيادات المعارضة بالقوة

فضت السلطات الأمنية في السودان بالقوة مؤتمرا صحفيا كانت مجموعة من أحزاب المعارضة تعتزم عقده لتوضيح بنود إعلان الخرطوم, الذي دعت فيه إلى ما أسمته بتفكيك دولة الحزب الواحد وقيام حكومة انتقالية تشترك فيها القوى السياسية السودانية كافة.

وكانت السلطات الأمنية قد اعتقلت في وقت سابق رئيس جبهة الدفاع عن الديمقراطية غازي سليمان، دون أن يصدر عنها توضيح لأسباب الاعتقال وذلك قبل ساعتين من مؤتمر صحفي للمعارضة السودانية كان سيجرى في مكتب سليمان لإذاعة الإعلان.

وقالت عائلة سليمان إنه كان من المقرر أن يضم المؤتمر الصحفي للمعارضة جميع الأحزاب الشمالية المعارضة للإعراب عن تأييدها لإعلان الخرطوم الذي يعتبر تطويرا لإعلان القاهرة.

وقال بشير آدم رحمة أحد قادة حزب المؤتمر الوطني الشعبي بزعامة حسن الترابي في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن السلطات أغلقت المكان المقرر لتلاوة الإعلان قبل ساعتين من المؤتمر الصحفي وطالبت الراغبين في الدخول بتسجيل أسمائهم. وأوضح أن سيارة للأمن وصلت الموقع ونقلت كل الذين وصلوا للمشاركة إلى مسافة نحو كيلومتر من المكان ومن ثم طلبت منهم بعد ذلك التفرق لحال سبيلهم.

وكانت الحركة الشعبية لتحرير السودان وحزبا الأمة والاتحادي الديمقراطي قد وقعوا في مايو/ أيار الماضي إعلان القاهرة الذي يطالب بجعل الخرطوم عاصمة قومية غير خاضعة للشريعة الإسلامية، كما أيد إعلان القاهرة الدعوة إلى إنهاء حكم الحزب الواحد وتشكيل حكومة انتقالية تشرف على إجراء انتخابات عامة.

يذكر أن قوات الأمن دهمت في 19 يونيو/ حزيران الماضي اجتماعا للمعارضة في منزل سليمان، وأوقفت نحو أربعين شخصا كانوا هناك لساعات عدة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية