جنود الاحتلال الأميركي يحققون مع عراقي بعد تفتيش سيارته

قتل اليوم جندي أمريكي وجرح آخر اثر انفجار وقع بجانب العربة التي كانت تقلهم إلي بغداد ، ليرتفع بذلك عدد الجنود الأمريكيين الذين قتلوا بنيران معادية لوجودهم بالعراق إلى 147 قتيل ، وهو نفس عدد الجنود الأمريكيين الذين قتلوا اثنا حرب الخليج، و قال رئيس الإدارة المدنية الأمريكية في العراق أن واشنطن وبريطانيا ستسحبان قواتهما من العراق بمجرد انتهاء مهمتهما.

 

في تصاعد لعمليات المقاومة الرافضة للوجود الأمريكي في العرق ، قتل جندي أمريكي وجرح آخر أثناء انفجار وقع بجانب العربة التي كانت تقودهم لبغداد ،جاء هذا الحادث بعد ساعات من مقتل جندي أمريكي وجرح اثنين آخرين في انفجار قافلة عسكرية أمريكية.

 

وضعت جثة الجندي القتيل على الطريق السريع بينما تلقى الجنديان المصابان علاجا أوليا، كما حلقت هليكوبتر فوق المكان بينما وقف الجنود الأمريكيون في حالة تأهب وهم يوجهون رشاشاتهم نحو اول الطريق ويحدقون من خلال النظارات المكبرة بحثا عن أي مهاجمين محتملين.

 

وهجوم اليوم هو احدث هجوم تتعرض له القوات الأمريكية في هجمات يومية تشبه حرب العصابات والتي تواصلت رغم الجهود الأمريكية لقمع المقاومة العراقية المتمركزة شمال شرقي وشمال العاصمة بغداد.

 

وبهذا يرتفع عدد الجنود الأمريكيين الذين قتلوا بنيران معادية منذ بدء الغزو الأمريكي البريطاني للعراق للإطاحة بنظام صدام حسين إلى 147 قتيلا وهو نفس عدد القتلى الذي خسرته الولايات المتحدة في حرب الخليج عام 1991 لإخراج القوات العراقية التي غزت الكويت عام 1990 .

 

وقتل 33 جنديا أمريكيا على الأقل منذ إعلان الرئيس الأمريكي جورج بوش في الأول من مايو أيار انتهاء العمليات القتالية الرئيسية في العراق.

 

وفي خطوة لاحتواء الموقف قامت القوات الأمريكية بشن 53 غارة عبر الأراضي العراقية واعتقلت 316 شخصا كما صادرت أسلحة وذخيرة ومتفجرات في عملية جبل السودة التي بدأتها يوم السبت. وعملية أفعى اللبلاب .

 

وقال رئيس الإدارة المدنية الأمريكية في العراق بول بريمر أن واشنطن ولندن سوف تسحبان قواتهما من العراق بمجرد انتهاء مهمة التحالف.

 

وقالت وزارة الدفاع أن النفقات العسكرية للحرب العراقية وما بعدها كلفت الولايات المتحدة 48 مليار دولار حتى تاريخه كما تقدر التكلفة خلال الشهرين المقبلين بأكثر من 9ر3 مليار دولار شهريا.

 

وفي تطور آخر للوضع العراقي وافق مجلس الحكم الجديد بالعراق على تشكيل محكمة لجرائم الحرب وذلك لمعاقبة أعضاء حكومة صدام حسين، وقال مسؤول بالأمم المتحدة أن وفدا من مجلس الحكم  سيزور مقر الأمم المتحدة في نيويورك كما يأمل في مخاطبة مجلس الأمن إضافة لانه سيسعى للحصول على مقعد بالجمعية العامة.

 

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالات