نساء عراقيات يتحدثن مع جندي أميركي (الفرنسية - أرشيف)
أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش أن انعدام الأمن في بغداد والمدن العراقية الأخرى يشجع على اغتصاب النساء وخطفهن.

وقالت المنظمة في تقرير لها أمس الثلاثاء إن "النساء والفتيات يسيطر عليهن الخوف الآن في بغداد ويفضل كثير منهن التخلي عن أعمالهن وعن الذهاب إلى المدرسة أو عن البحث عن عمل", مشيرا إلى أن "من الضروري أن تصبح سلامة النساء أولوية ملحة" حتى تشارك المرأة في صوغ مجتمع جديد.

وأكد التقرير المؤلف من 17 صفحة والذي تحدث عن 25 حالة اغتصاب وخطف لنساء أن الشرطة العراقية لا تولي هذه الاتهامات سوى قليل من الاهتمام, وأن القوات الأميركية لم تفعل شيئا حتى الآن لدرء هذه المخاطر.

ودعت المنظمة سلطات الاحتلال إلى إرسال محققين مختصين في قضايا الاغتصاب
والجرائم ضد النساء إلى أن تصبح الشرطة العراقية قادرة على تحمل مسؤولياتها.

المصدر : الفرنسية