لقاء عباس وشارون يسمح لعرفات بالذهاب لغزة
آخر تحديث: 2003/7/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/2 هـ

لقاء عباس وشارون يسمح لعرفات بالذهاب لغزة

أرييل شارون ومحمود عباس خلال المؤتمر الصحفي المشترك (الفرنسية)

اختتم رئيسا الوزراء الفلسطيني محمود عباس والإسرائيلي أرييل شارون اجتماعا وصف بأنه كان بناء. وقد أثنى البيت الأبيض على محادثات عباس وشارون وقال إنها لحظة مشجعة على طريق السلام.

وبينما طالب عباس في تصريح له قبل اللقاء بـ"الرفع الكامل للحصار" المفروض على الرئيس الفلسطيني في رام الله قال شارون إنه مستعد فقط للسماح لعرفات بالتوجه إلى غزة، حسب ما نقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصادر مقربة من رئاسة الحكومة الإسرائيلية. إلا أن مسؤولا إسرائيليا قال إنه "لا جديد" في موقف شارون.

ياسر عرفات
وأعلنت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن شارون أعرب خلال لقائه مع عباس عن استعداده للسماح للرئيس الفلسطيني بالتوجه إلى غزة ولكن دون أن يعيد إليه حرية التحرك.

وأضاف هذا المسؤول طالبا عدم ذكر اسمه "لا جديد في ذلك، لقد سبق أن أبدينا استعدادنا للسماح لعرفات بالإقامة في غزة ولكن ليس بالتنقل بين غزة والضفة الغربية".

وتطالب الحكومة الفلسطينية باستمرار برفع كامل للحصار المفروض على عرفات وإطلاق سراح جميع الأسرى الفلسطينيين من السجون الاسرائيلية.

ومع أن الجيش الإسرائيلي لا يعتبر رسميا أنه يحاصر المقاطعة, مقر عرفات في رام الله الذي دمر الجزء الأكبر منه, إلا أنه يؤكد أنه لا يضمن للرئيس عرفات إمكانية العودة في حال خروجه من مقره.

يذكر أن الرئيس الفلسطيني لم يغادر رام الله منذ سنة، ولم يزر غزة منذ 19 شهرا.

من جهتها اعتبرت الحكومة الإسرائيلية أن اللقاء الذي عقد اليوم الثلاثاء بين شارون وعباس "بناء" ومشجع.

وقال رعنان غيسين الناطق باسم شارون في ختام اللقاء الذي عقد في القدس بمقر الحكومة الإسرائيلية "الأمر المشجع في هذا اللقاء هو أنه أتاح البحث بطريقة بناءة بمسائل عالقة عبر تجنب الجدالات غير المفيدة". وعبر غيسين عن قناعته بأن هذا اللقاء "ستتبعه لقاءات أخرى قريبا جدا".

انسحاب إسرائيلي

شاؤول موفاز
وفي سياق ذي صلة أكد وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز أن القوات الإسرائيلية ستنسحب اليوم الأربعاء من مدينة بيت لحم في الضفة الغربية بعدما انسحبت الأحد من المناطق التي أعادت احتلالها في قطاع غزة.

وصرح موفاز للإذاعة الإسرائيلية العامة بأن هذا الانسحاب سيشكل "اختبارا للتحقق من أن أمن الإسرائيليين بما في ذلك أمن الذين يقيمون في يهودا والسامرة (الضفة الغربية) سيكون مضمونا".

الأطفال ضد الاحتلال
وفي غزة شارك الآلاف من الأطفال الفلسطينيين في تظاهرة سلمية جابت شوارع خان يونس جنوب قطاع غزة, للمطالبة بإنهاء الاحتلال والحصار الإسرائيلي.

وشارك في المسيرة التي نظمتها "جمعية الثقافة والفكر الحر" الفلسطينية ثلاثة آلاف طفل جابوا شوارع مدينة خان يونس ومخيمها وهم يرددون هتافات تدعو إلى "إنهاء الاحتلال الإسرائيلي بالكامل ورفع الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني والرئيس ياسر عرفات".

ورفع الأطفال لافتات كتب على إحداها "نريد أن نعيش بحرية وكرامة كبقية أطفال العالم" وعلى أخرى "ارفعوا المعاناة والحصار عن شعبنا والقائد أبو عمار (ياسر عرفات) ".

وتأتى هذه التظاهرة بمناسبة انطلاق فعاليات المخيمات الصيفية للأطفال في خان يونس.

المصدر : الجزيرة + وكالات