البحرينيون يتظاهرون ضد قانون ملكي
آخر تحديث: 2003/6/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/28 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزير الخارجية الأميركي: هناك جهود هامة ومشتركة لمكافحة الإرهاب
آخر تحديث: 2003/6/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/28 هـ

البحرينيون يتظاهرون ضد قانون ملكي

مسيرة بحرينية بمناسبة اليوم العالمي لمناصرة ضحايا التعذيب (الفرنسية)

تظاهر حوالي ألف شخص أمس الخميس في المنامة بمناسبة اليوم العالمي لمناصرة ضحايا التعذيب مطالبين بمحاكمة أشخاص متهمين بممارسة التعذيب.

وانطلق المتظاهرون من جامع رأس الرمان شرقي العاصمة وساروا مسافة نصف كلم تقريبا باتجاه منطقة باب البحرين وسط المدينة وهم يرفعون لافتات تطالب بإلغاء القانون رقم 56 الذي يمنح العفو عن الموظفين الرسميين الذين ارتكبوا جرائم تعذيب.

وقال بيان أصدرته الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان -وهي جهة مستقلة- إن الشعب البحريني رفض هذا القانون، مضيفا أن "أملنا كبير بأن يستجيب الملك لمنطق العدل ومطلب الشعب حفاظا على كرامة الإنسان وسمعة مملكة البحرين".

وختم البيان بالقول إن إلغاء القانون رقم 56 الذي صدر في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي "وليس العفو عن الجلادين هو الكفيل بمعالجة الجراح الغائرة في نفوس ضحايا التعذيب".

وأصدرت ست جمعيات سياسية بيانا وزع في التظاهرة أكدت فيه أن "الإصرار على مساواة الضحية بالجلاد بدعوى العفو العام لا يلئم الجراح ولا يسهم في المصالحة الوطنية ولا يدفع بالمشروع الإصلاحي إلى الأمام بل العكس تماما".

وقد أثار هذا القانون منذ صدوره احتجاجات الجمعيات السياسية وناشطي حقوق الإنسان الذين يرون أنه يوفر الحصانة لمرتكبي جرائم التعذيب.

وهذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها الاحتفال باليوم العالمي لضحايا التعذيب في البحرين منذ انطلاق الإصلاحات السياسية فيها التي تم بموجبها إخلاء السجون وعودة المنفيين بموجب عفو عام أصدره ملك البحرين.

المصدر : الفرنسية