تأجيل الفصل في قضية اغتيال زعيم اشتراكي يمني
آخر تحديث: 2003/6/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/17 هـ

تأجيل الفصل في قضية اغتيال زعيم اشتراكي يمني

اثنان من مرافقي جار الله عمر يحملان جثته عقب الحادث، وفي الإطار تبدو صورته
وافقت محكمة يمنية على إعادة المرافعات في قضية مقتل الأمين المساعد للحزب الآشتراكي اليمني جار الله عمر وذلك استجابة لطلب تقدم به أبناؤه ومحاموه لإتاحة الفرصة لهم بتحريك دعوى الحق المدني.

وقد وافق رئيس محكمة البدايات الجنائية في صنعاء القاضي عبد الرحمن الجحاف على طلب العائلة وأعلن إعادة فتح المحاكمة وحدد موعدا لجلسة جديدة في 22 يونيو/حزيران.

وكانت المحكمة قد حجزت القضية للنطق بالحكم في جلستها أمس الأحد، في حق المتهم على أحمد جار الله السعواني الذي اعترف باغتيال القيادي الاشتراكي أثناء مؤتمر حزبي لتجمع الإصلاح الإسلامي المعارض نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وكان مقرراً أن تصدر المحكمة أيضاً أحكاماً على أحد عشر شخصاً اتهموا بتشكيل عصابة مسلحة والتخطيط لاغتيال صحفيين وكتاب ومثقفين يمنيين.

وخلال جلسة الاستماع الأخيرة في 25 مايو/أيار طالب ممثل الادعاء سعيد العاقل بإنزال عقوبة الإعدام بعلي أحمد جار الله المتهم بقتل جار الله عمر وبعقوبات في السجن لـ 11 شخصا آخر متهمين بالانتماء إلى "عصابة مسلحة تم تشكيلها من قبل المتهم الرئيسي علي جار الله" لقتل "قادة الأحزاب السياسية والكتاب والصحافيين والمتنصرين".

ويتهم علي أحمد جار الله بقتل المسؤول الثاني في الحزب الاشتراكي نهاية ديسمبر/كانون الأول 2002 بإطلاق النار عليه خلال إلقائه كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العام للتجمع اليمني للإصلاح المعارض.

المصدر : الجزيرة + وكالات