ثلاثة شهداء في غارة جديدة والرنتيسي يتوعد إسرائيل
آخر تحديث: 2003/6/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/11 هـ

ثلاثة شهداء في غارة جديدة والرنتيسي يتوعد إسرائيل

إخماد النيران التي اشتعلت في سيارة الرنتيسي ( الفرنسية)

استشهد ثلاثة فلسطينيين وأصيب 17 بجروح في غارة إسرائيلية جديدة في شمال قطاع غزة. وقالت مصادر فلسطينية إن مروحيات أباتشي إسرائيلية قصفت بالصواريخ سيارة في جباليا، لكن أحد الصواريخ ضل مساره فأصاب منزلا مجاورا مما أدى إلى استشهاد الثلاثة وهم جميعا من أفراد أسرة واحدة.

وفي وقت سابق تعهد القيادي البارز في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الدكتور عبد العزيز الرنتيسي بمواصلة النضال ضد الاحتلال الإسرائيلي حتى زواله نهائيا.

وقال الرنتيسي في لقاء مع الجزيرة من داخل المستشفى حيث يعالج عقب إصابته في محاولة اغتيال فاشلة نفذتها مروحية إسرائيلية في غزة وأسفرت عن استشهاد ثلاثة فلسطينيين بينهم طفلة وجرح 35 آخرين "أؤكد أننا سنواصل الجهاد والمقاومة حتى نخرج آخر صهيوني".

وأضاف "إن قتلي لن يؤمن لهم الأمن في فلسطين، كما أن قتل كل المجاهدين لن يحفظ لهم الأمن، وأقول لشارون والقتلة لا أمن لكم إلا خارج الوطن".

وأضاف "والله لن نبقي يهوديا واحدا في فلسطين، سنقاتلهم بكل قوة، هذه أرضنا وليست أرض اليهود، هذا وطننا وسندافع عن هذا الوطن بكل ما أوتينا ومعنا الله ومعنا الأمة العربية والإسلامية".

وأكد الرنتيسي من جهة أخرى أنه بخير وأصيب في ساقه اليسرى وذراعه اليسرى إضافة إلى إصابة طفيفة في صدره.

الشيخ أحمد ياسين محاطا بأنصار حماس لدى وصوله المستشفى للاطمئنان على الرنتيسي في غزة (الفرنسية)

وقد توعدت حركة حماس بالانتقام لمحاولة اغتيال الرنتيسي. وأشار مؤسس الحركة الشيخ أحمد ياسين أثناء تظاهرة لأنصار حماس إلى أن الشعب الإسرائيلي أصبح كله الآن مستهدفا من قبل المقاومة الفلسطينية قائلا "إسرائيل لا تحترم سياسيا ولا عسكريا، وكما هم يستهدفون كل شعبنا لا بد أن يكون كل شعبهم مستهدف".

وتوعد الدكتور محمود الزهار القيادي في حماس الإسرائيليين وقال إن الفلسطينيين سيعاملونهم بالمثل "السن بالسن والعين بالعين والسياسي بالسياسي".

محمود عباس في مؤتمر صحفي برام الله أمس (الفرنسية)

ردود أفعال
وقد ندد رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس بمحاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت الرنتيسي ووصفها بأنها هجوم إرهابي وإجرامي يهدف إلى تخريب خطوات السلام. وأصدر مكتب أبو مازن بيانا طالب فيه الولايات المتحدة باتخاذ "تدابير فورية لوقف تدهور" الوضع.

ودعا نبيل أبو ردينة مستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات الولايات المتحدة والمجتمع الدولي إلى قطع علاقاتهما مع إسرائيل ردا على ما وصفه بالتحدي والاستفزاز الذي تقوم به الحكومة الإسرائيلية.

وفي أول رد عربي أدان وزراء خارجية السعودية وسوريا ومصر عقب اجتماع لجنة المتابعة العربية في المنامة اليوم محاولة اغتيال الرنتيسي ودعوا إسرائيل إلى تحمل مسؤوليتها والالتزام بتنفيذ خارطة الطريق.

واعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى أن محاولة الاغتيال "خروج على خارطة الطريق وتهديد لعملية السلام" مشيرا إلى أن إسرائيل تحاول إفشال أي محاولة لإحلال السلام العادل والشامل.

وقد تقدم النائب العربي في الكنيست أحمد الطيبي بطلب عاجل لعقد جلسة طارئة للكنيست لبحث محاولة اغتيال الرنتيسي. ووصف الطيبي محاولة الاغتيال بأنها جريمة بشعة تكشف الوجه الحقيقي لسياسة الكذب التي ينتهجها رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون ومحاولة فاضحة لإفشال خارطة الطريق.

تبرير إسرائيلي
وعلى الجانب الإسرائيلي اعتبر وزير العدل الإسرائيلي يوسف تومي لابيد أن كل محاولة لتصفية من أسماهم القادة الإرهابيين مبررة.

من ناحية أخرى لم يستبعد وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز إبعاد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات عن المناطق الفلسطينية في المستقبل. وأثناء مشاركته في اجتماع للجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست أكد موفاز أن الظروف الدولية الراهنة لا تتيح إبعاد الرئيس الفلسطيني، لكن الأمر قد يصبح ممكنا في المستقبل.

وكان موفاز قد رفض الإدلاء بأي تعقيب عن المحاولة الإسرائيلية الفاشلة لاغتيال الرنتيسي. وألغى مؤتمرا صحفيا مشتركا مع قادة أجهزة الأمن بعد أن تأكدت نجاة الرنتيسي.

أحد المصابين في محاولة الاغتيال (الفرنسية)
محاولة الاغتيال
وكانت مروحية أباتشي إسرائيلية شنت غارة قبيل ظهر اليوم وسط مدينة غزة استهدفت سيارة تقل الرنتيسي وأمطرت السيارة والمناطق المحيطة بها بسبعة صواريخ حسب ما ذكر شهود عيان مما أسفر عن استشهاد فلسطينية من المارة وطفلتها ومرافقا للرنتيسي وإصابة 35 آخرين بينهم سبعة بحالة خطيرة.

وقد أصيب الرنتيسي في الهجوم وخضع لعملية جراحية في ساقه كما أصيب نجله أحمد الذي كان يرافقه بجروح طفيفة.

من ناحية أخرى أعلن مصدر طبي فلسطيني اليوم أن قوات الاحتلال الإسرائيلي سلمت الجانب الفلسطيني جثة شهيد فلسطيني قتل برصاص الاحتلال اليوم في منطقة المواصي في رفح جنوب قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات