قالت مصادر أمنية إن السلطات اللبنانية احتجزت طالبين يساريين كانا يوزعان منشورات معارضة للوجود السوري في لبنان وللحكومة اللبنانية الجديدة خارج الجامعة الأميركية في بيروت.

وأكدت تلك المصادر أن الطالبين يجري استجوابهما، لكن لم توجه لهما بعد أي اتهامات رسمية.

ويأتي الاعتقال في وقت زادت فيه واشنطن الضغوط على سوريا للتعاون مع الولايات المتحدة فيما يتعلق بالوضع الجديد في العراق ومسألة غلق مكاتب حركات المقاومة الفلسطينية الموجودة في دمشق.

وقال بعض المسؤولين الأميركيين -ومنهم نائب بارز في الكونغرس- إنهم يريدون أيضا الضغط على سوريا لمغادرة لبنان حيث لدمشق نفوذ سياسي ووجود عسكري. يشار إلى أن سوريا أبقت على قوات أرسلتها إلى لبنان خلال الحرب الأهلية 1975-1990.

المصدر : رويترز