استشهاد فلسطيني في خان يونس
آخر تحديث: 2003/5/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/8 هـ

استشهاد فلسطيني في خان يونس

فلسطينيات يبكين الشهيد يوسف أبو حين أحد ناشطي حماس في مدينة غزة مطلع هذا الشهر (رويترز)

ذكر مراسل الجزيرة في غزة نقلا عن مصدر طبي فلسطيني أن شابا فلسطينيا استشهد برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في حاجز التفاح بخان يونس جنوبي قطاع غزة, وأشار المراسل إلى أن ملابسات الحادث الذي وقع فجر اليوم ما زالت غامضة وقال إن الشاب مدني وليست له أي صلة بأجهزة عسكرية.

وفي خان يونس أيضا استشهدت فتاة فلسطينية تبلغ من العمر 27 عاما متأثرة بجراحها. وكانت الشهيدة تعمل في أرض زراعية عندما أطلق جنود الاحتلال الرصاص عليها قبل نحو أسبوع.

كما استشهد فلسطيني ينتمي إلى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب بلدة بيت حانون شمالي قطاع غزة أمس. وقد قتل أحمد عصام جودة (17 عاما) شمالي بلدة بيت حانون. وقبل ذلك بساعات توفي طفل فلسطيني رضيع متأثرا بجروح أصيب بها عندما فتح جيش الاحتلال النار تجاه المنازل الفلسطينية غربي مخيم خان يونس في قطاع غزة.

وفي وقت سابق استشهد ناشط فلسطيني من كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس بانفجار غامض في قرية زواتا القريبة من مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية. وكان أمين المنزلاوي (28 عاما) في منزل استأجره حديثا عندما وقع الانفجار. وقال مراسل الجزيرة إن الانفجار وقع داخل المنزل موضحا أن عبوة ناسفة قد تكون انفجرت بطريق الخطأ عندما كان الشهيد يعدها لتنفيذ هجوم على أهداف إسرائيلية.

صلاحيات لدحلان

محمد دحلان
في هذه الأثناء أعطى رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) وزير الدولة لشؤون الأمن محمد دحلان مزيدا من الصلاحيات للحد من أعمال العنف المناهضة لإسرائيل مخففا سيطرة الرئيس ياسر عرفات على الشؤون الأمنية تماشيا مع مطالب الوسطاء الدوليين.

وقال مسؤولون فلسطينيون أمس إن القرار يجعل دحلان وزيرا للداخلية في واقع الأمر ومن ثم يتيح له قدرا أكبر من السيطرة على أجهزة الأمن الفلسطينية بهدف الحد من أنشطة الجماعات الفلسطينية المسلحة بموجب خطة السلام المعروفة باسم خارطة الطريق.

من جهة أخرى أفادت الأنباء بأن وزير الخارجية الأميركي كولن باول سيزور المنطقة السبت المقبل للدفع قدما بخارطة الطريق التي تساندها الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.

وفي جولته بأوروبا والشرق الأوسط والتي تمتد من التاسع وحتى السادس عشر من مايو/ أيار الجاري سيقوم باول بزيارة إسرائيل والأراضي الفلسطينية، لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر قال إن باول لا يعتزم لقاء الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات أثناء الزيارة.

المصدر : الجزيرة + وكالات