حمد بن عيسى آل خليفة
قال ناشط بحريني في مجال حقوق الإنسان إن آلاف البحرينيين قدموا التماسا إلى الملك حمد بن عيسى آل خليفة يناشدونه إلغاء قانون يمنع مقاضاة الأشخاص المتورطين في جرائم التعذيب وانتهاكات حقوق الإنسان.

وأكد رئيس اللجنة الوطنية للشهداء وضحايا التعذيب سيد جعفر العلوي إن 33 ألف بحريني وقعوا على الالتماس الذي يتضمن دعاوى رفعها 3500 شخص على الأقل يزعمون أنهم تعرضوا للتعذيب أثناء احتجازهم بالسجون بسبب أنشطة سياسية خلال الثمانينيات والتسعينيات.

وأضاف العلوي في مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة المنامة إن المطلب الأول هو إلغاء القانون رقم 56 لسنة 2002 الذي يمنع مقاضاة المسؤولين عن التعذيب.

وقد أصدر الملك حمد ذلك القانون عقب إصلاحات سياسية تاريخية شملت العفو عن كل السجناء السياسيين والناشطين في الخارج وإلغاء قوانين الطوارئ.

ويطالب الالتماس بتشكيل لجنة قضائية تضم ممثلين لجماعات حقوق الإنسان بالبحرين للتحقيق في المزاعم السابقة بالتعذيب وحدوث وفيات. كما يطالب بدفع تعويضات لكل ضحايا التعذيب.

المصدر : رويترز