حسن نصر الله يتحدث في مناسبة سابقة (رويترز)
أكد الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله أنه لا خيار أمام الشعبين الفلسطيني والعراقي سوى المقاومة لتحرير أراضيهما.

وقال نصر الله في خطاب بمناسبة الذكرى الثالثة لتحرير جنوب لبنان إن ما حدث في لبنان يمكن أن يتكرر في فلسطين والعراق, لكن بالصبر وطول الصمود.

وقال إن ما جرى في العراق يعد نموذجا للتغيير الذي تريد الولايات المتحدة إحداثه في المنطقة العربية, معتبرا أنه لم يكن تحريرا بل احتلالا أفقد العراقيين جميع مقومات الحياة الكريمة.

وتأتي تصريحات نصر الله في وقت تشدد فيه الولايات المتحدة من ضغوطها على لبنان وتطالبه بنشر جيشه على الحدود مع إسرائيل. وترفض الحكومة اللبنانية اتخاذ هذه الخطوة طالما لم تنسحب إسرائيل من مزارع شبعا التي احتلتها من سوريا عام 1967 ويطالب لبنان بالسيادة عليها.

يشار إلى أن قوة مشتركة من الوحدات الخاصة في الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي قوامها ألف رجل تقوم بتسيير دوريات في المنطقة التي انسحبت منها القوات الإسرائيلية في مايو/ أيار 2000 بعد 22 عاما من الاحتلال. كما ينتشر مقاتلو حزب الله بقوة في المنطقة وتتهم إسرائيل الحزب بامتلاك صواريخ طويلة المدى حصل عليها من سوريا وإيران يمكن أن تهدد شمالها.

المصدر : الجزيرة