محافظ الجيزة سابقاً ماهر الجندي داخل قفص الاتهام أثناء محاكمته بتهم تتعلق بالفساد (أرشيف)
قضت محكمة أمن الدولة العليا في مصر اليوم الأربعاء بسجن ثمانية رجال وامرأة كانوا قد اتهموا بتلقي رشى.

ووقعت أقصى العقوبة على مدير عام إدارة الكهرباء بوزارة الزراعة والري حسين محمد عبد الرحمن الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة مع الأشغال الشاقة وحكم على زوجته، وهي المرأة الوحيدة في هذه القضية، بالسجن سنتين وتنوعت بقية الأحكام على السبعة الآخرين بين سبع سنوات وسنتين.

وكانت المحكمة قد وجدت المتهمين التسعة مذنبين لأخذهم رشى نقدية وعينية كالسيارات الفخمة وغيرها مقابل تقديم أذونات خاصة وتقديم تسهيلات لمشاريع تجارية لرجال أعمال.

وتعد هذه القضية من قضايا الفساد الكبرى في مصر التي أثارت اهتماما إعلاميا وشعبيا لتردد اسم نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة والري يوسف والي في تحقيقاتها.

ويشار إلى أن مصر قد شهدت في الأشهر الماضية محاكمات أخرى في قضايا فساد مماثلة شملت وزراء وموظفين حكوميين سابقين.

المصدر : الفرنسية