خمسة شهداء وإسرائيل تعيد احتلال بيت حانون
آخر تحديث: 2003/5/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز عن مصادر أمنية: العراق يحشد قواته قرب خط أنابيب كردي لتصدير النفط
آخر تحديث: 2003/5/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/15 هـ

خمسة شهداء وإسرائيل تعيد احتلال بيت حانون

محاولات لإنقاذ أحد الجرحى في بيت حانون (رويترز)

استشهد خمسة فلسطينيين, بينهم فتى في الرابعة عشر من العمر, أثناء اجتياح إسرائيلي لقطاع غزة في ذكرى نكبة فلسطين. وسقط الشهداء الخمسة برصاص الاحتلال أثناء تصديهم لقوات الاحتلال التي توغلت في مدينة بيت لاهيا وأجزاء من جباليا وبيت حانون.

كما قامت قوات الاحتلال أثناء هذه العملية بهدم وتفجير عدد من منازل الفلسطينيين وتجريف مساحات واسعة من الأراضي الزراعية. وأوضحت مصادر طبية فلسطينية أن 15 فلسطينيا على الأقل أصيبوا بجروح خلال هذه المعارك التي شاركت فيها ثلاثون دبابة وأربع جرافات تدعمها مروحيتان هجوميتان.

وأكد مصدر أمني فلسطيني أن الجيش الإسرائيلي أعاد احتلال مدينة بيت حانون وأجزاء من بيت لاهيا وجباليا حيث تنتشر بداخلها عشرات الدبابات والآليات العسكرية برفقة الجرافات.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة عن قائد المنطقة العسكرية الجنوبية الجنرال دورون إلموغ قوله إن وحداته ستبقى في بيت حانون في الأيام المقبلة لمنع إطلاق صواريخ القسام على مدينة سديروت في جنوبي إسرائيل. وذكر مصدر عسكري أن الجيش الإسرائيلي بدأ عملية دهم واعتقالات واسعة تستهدف الناشطين الفلسطينيين المطلوبين في بيت حانون وبيت لاهيا ومخيم جباليا.

تشييع جنازة شهيد فلسطيني من كتائب الأقصى سقط أمس في نابلس (الفرنسية)
ووصف نبيل أبو ردينة مستشار الرئيس ياسر عرفات اجتياح غزة بأنه تصعيد يهدف إلى نسف خريطة الطريق ولممارسة ضغوط على الحكومة الفلسطينية قبل اجتماعها.

وفي الضفة الغربية، اختطفت القوات الإسرائيلية ثلاثة فلسطينيين من مخيم جنين، مستخدمة الدبابات والمروحيات في العملية. كما استخدمت أطفالاً ونساء كدروع بشرية للاقتراب من المنزل الذي كان فيه النشطاء الفلسطينيون، وذلك حسبما أفاد به شهود عيان.

الوضع السياسي
من جهة أخرى ألغيت اليوم جلسة المجلس التشريعي الفلسطيني والتي كان مقررا أن يعرض خلالها رئيس الوزراء محمود عباس(أبومازن) تقريرا بشأن الوضع السياسي وزيارة وزير الخارجية الأميركي كولن باول بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.

محمود عباس
وقال أحمد قريع رئيس المجلس إن قوات الاحتلال الإسرائيلي منعت حوالي 38 نائبا من الوصول إلى رام الله قادمين من غزة والخليل. وأضاف أحمد قريع أنه "في هذه الأيام بدلا من أن تعيد إسرائيل النظر في إجراءاتها ضد الشعب الفلسطيني تواصل عقوباتها ضد الشعب الفلسطيني وبرلمانه".

وفي سياق متصل أعلن وزير الإعلام الفلسطيني نبيل عمرو أن الحكومة الفلسطينية ستعقد السبت المقبل جلسة لها برئاسة محمود عباس للمرة الأولى في غزة. ومن المقرر أن يلتقي أبو مازن نظيره الإسرائيلي أرييل شارون السبت المقبل قبل توجه الأخير الأحد إلى واشنطن لإجراء محادثات بشأن خارطة الطريق.

وكان شارون قد أعلن أنه يرغب في تقديم خمسة عشر تعديلا على خارطة الطريق وفي تصريحات نقلتها صحيفة (جيروزالم بوست) الإسرائيلية وصف وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز الخطة بأنها "لا تتوافق والمصالح الأمنية الإسرائيلية ولا يمكن بالتالي تطبيقها في صيغتها الحالية".

وفي بلغاريا اعتبر وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن على الإسرائيليين والفلسطينيين أن يكونوا مستعدين للقيام بتنازلات لإيجاد حل للأزمة في الشرق الأوسط. وأضاف باول في مؤتمر صحفي بالعاصمة صوفيا أنه يجب على الطرفين استغلال الفرصة السانحة بعد طرح خارطة الطريق.

المصدر : الجزيرة + وكالات