استئناف مفاوضات ماشاكوس والخرطوم تجدد الالتزام بالسلام
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/11 هـ

استئناف مفاوضات ماشاكوس والخرطوم تجدد الالتزام بالسلام

غازي صلاح الدين
أفاد مراسل الجزيرة في كينيا أن وفدي الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان اتفقا على استئناف مفاوضات السلام في مدينة ماشاكوس الكينية اليوم، وذلك بعد أن أكملا عقد جلسات تحضيرية وسط تفاؤل حكومي بالتوصل إلى تسوية بنهاية شهر يونيو/ حزيران المقبل.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية أن غازي صلاح الدين العتباني مستشار الرئيس السوداني للسلام سيتوجه اليوم الأحد إلى كينيا "لمتابعة المفاوضات وتقديم نصائحه للوفد الحكومي برئاسة مساعد وزير السلام إدريس محمد عبد القادر".

ونقلت الوكالة عن العتباني قوله إن الرئيس السوداني عمر البشير جدد التزام حكومته بالسلام الدائم ودعم عملية التنمية وتوفير الخدمات في جميع أنحاء البلاد. وأكد أنه أطلع الرئيس البشير على تفاصيل الجولة الجديدة من المفاوضات التي افتتحت صباح أمس السبت في ماشاكوس (كينيا) بين الحكومة والجيش الشعبي لتحرير السودان.

واعتبر العتباني أن "الخرطوم عرضت كل ما من شأنه أن يقرب المواقف" مذكرا باللقاءات التي جرت بين البشير وزعيم المتمردين جون قرنق. وأعلن أنه يتوقع "نتائج ملموسة" إذا أبدى الطرف الآخر نفس التزام الحكومة مشيرا إلى أن هذه الجولة قد تستغرق نحو عشرة أيام.

وينتظر أن يتم خلال هذه الجولة من المفاوضات النظر في تقاسم الثروات والنظم الأمنية خلال المرحلة الانتقالية، وكذلك سيدرج على جدول الأعمال مسألة النفط والبنك المركزي والعملة السودانية.

ولم يتم التوصل خلال الجولة السابقة التي عقدت الشهر الماضي في نيروبي إلى أي اتفاق حول التسوية العسكرية والأمنية خلال المرحلة الانتقالية.

وتم التوقيع في يوليو/ تموز 2002 على اتفاق سلام بين الطرفين ينص على مرحلة انتقالية تستغرق ست سنوات يمنح جنوب البلاد خلالها حكما ذاتيا قبل إجراء استفتاء حول تقرير المصير.

ويشهد السودان منذ 1983 حربا أهلية بين حكومة الخرطوم والحركة الشعبية لتحرير السودان والتي أدت إلى موت نحو مليوني شخص.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: