الجزيرة نت: محمد عبد العاطي

صرح نقيب الصحفيين العرب إبراهيم نافع للجزيرة نت بأنه تقرر عقد اجتماع طارئ غدا في العاصمة المغربية الرباط يحضره جميع نقباء الصحفيين العرب لمناقشة الإجراءات التي سيتم اتخاذها إزاء ما تعرض له مكتبا الجزيرة وأبو ظبي من قصف أميركي في بغداد صباح اليوم.

ووصف نقيب الصحفيين العرب ما يدور على الأرض العراقية بأنه عمل غريب يستهدف القضاء على الأخضر واليابس، ويستهدف حياة المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ. كما يستهدف "أصحاب الكاميرات والأقلام الشريفة التي تريد أن تسجل المعلومات والحقائق لتعرضها على شعوبها".

وأعرب نقيب الصحفيين العرب أسفه وإدانته لاستهداف مكاتب الجزيرة وأبو ظبي بالقصف الأميركي الذي أدى إلى استشهاد مراسل الجزيرة طارق أيوب وجرح مصورها زهير العراقي.

إبراهيم نافع
وأضاف أن الغزاة الذين يشنون العدوان على العراق يريدون أن يتم ذلك كله بعيدا عن الرأي العام العربي والعالمي حتى لا يشهد هذه المذابح التي تتم كل ساعة وكل دقيقة على الأرض العربية الشريفة.

ونادى نقيب الصحفيين العرب بضرورة وجود موقف عربي واضح سواء في اتحاد الصحفيين العرب أو مع النقابات الصحفية في كل الدول العربية. وأضاف أن اتحاد الصحفيين العرب سيجري على الفور اتصالات مع جميع المنظمات الصحفية العالمية التي تحمي حقوق الصحفيين وحقوق الإنسان لكي يكونوا شاهدين على ما يتم، وليعملوا على وقف العدوان عن الصحافة وعن الإعلام العربي والأجنبي "الذي يقوم بعمل شريف وعظيم بحثا عن الحقيقة وبحثا عن المعلومة. وهنا أقدم التعازي لأسرة الزميل طارق أيوب".

المصدر : الجزيرة