معارك وسط بغداد وأنباء عن احتلال قصور ومبان حكومية
آخر تحديث: 2003/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/6 هـ

معارك وسط بغداد وأنباء عن احتلال قصور ومبان حكومية

دبابات عراقية دمرت في مواجهات شرسة بين القوات العراقية والقوات الغازية جنوب العاصمة بغداد

دخل غزو العراق مرحلة جديدة صباح اليوم عندما انتقل القتال بين القوات العراقية والقوات الغازية إلى وسط بغداد بعد أن تركز في الأيام القليلة الماضية على ضواحيها.

وفي وقت لاحق أعلنت مصادر أميركية أن القوات الغازية تمكنت من السيطرة على مجمع للقصور الرئاسية في بغداد، كما احتلت مبنى وزارة الإعلام العراقية.

وقال مراسل للجزيرة في بغداد إنه لم يشاهد أي أميركيين حول المبنى، بينما شوهد جنود عراقيون في الموقع.

وتقول مصادر عسكرية أميركية إن اللواء الثاني التابع لفرقة المشاة الثالثة شن هجوما على عدة مواقع عراقية في بغداد وسط تبادل عنيف لإطلاق النار.

في هذه الأثناء حلقت طائرة استطلاع أميركية في سماء بغداد منذ ساعات الصباح الأولى.

وقال مراسل الجزيرة إن أصوات المواجهات بين الوحدات الأميركية والجنود العراقيين طغت على أصوات الطائرات التي كانت تحلق في سماء المدينة.

وحسب المراسل فإن الهجوم على قلب العاصمة العراقية بدأ في الساعة 7:10 بتوقيت بغداد (3:10 بتوقيت غرينتش)، وتوقع أن يشهد هذا اليوم مواجهات أكثر ضراوة من المواجهات التي شهدتها الأيام الماضية.

وأوضح المراسل أن أصوات تبادل كثيف لإطلاق النار سمعت في المنطقة الغربية من بغداد, وذلك بعد أقل من ساعة من بدء المواجهات التي بدأت متقطعة.

وأضاف أن من الصعب تحديد موقع المواجهات بدقة بسبب سحب الدخان الكثيفة التي تغطي سماء العاصمة والناجمة عن إشعال العراقيين خنادق معبأة بالوقود للدفاع عن بغداد.

سحب الدخان تتصاعد وسط العاصمة العراقية

وكان عدد كبير من الطائرات حلق فوق بغداد فجر اليوم على علو منخفض في
بعض الأحيان، لكن دون أي عمليات قصف أو إطلاق صواريخ على المدينة.

وكانت معارك عنيفة قد دارت مساء أمس في ضواحي بغداد، وسط تضارب في الروايات حول الجهة التي تسيطر على مطار المدينة الدولي.

المصدر : الجزيرة + وكالات