شهيدان و15 جريحا في توغل لقوات الاحتلال بغزة
آخر تحديث: 2003/4/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/5 هـ

شهيدان و15 جريحا في توغل لقوات الاحتلال بغزة

قريبات الشهيد الفلسطيني محمد شعث يبكينه أثناء تشييع جنازته في مخيم رفح بغزة الأربعاء الماضي

استشهد فلسطينيان وجرح 15 آخرون أثناء توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي في دير البلح وسط قطاع غزة، وقال شهود عيان إن جنودا إسرائيليين اقتحموا القرية لأكثر من سبع ساعات قبل أن ينسحبوا منها.

وقال مصدر طبي فلسطيني إن قوات الاحتلال اغتالت مروان أبو جياب (26 عاما) من مخيم المغازي في قرية المصدر حيث أصيب بعدة أعيرة نارية في جميع أنحاء الجسم، كما قتلت الفتى يوسف أبو نادي (12 عاما) الذي أصيب بعيار ناري في الصدر في المواجهات نفسها.

وأضاف المصدر أن 15 فلسطينيا أصيبوا برصاص إسرائيلي أثناء التوغل، وصفت جراح أحدهم بأنها خطيرة. وحسب المصادر الفلسطينية فإن قوات الاحتلال اعتقلت 15 فلسطينيا قبل انسحابها من القرية.

صبي فلسطيني يواجه دبابة للاحتلال أثناء مواجهات في جنين أمس
وكان مراسل للجزيرة في فلسطين قال في وقت سابق إن قوة إسرائيلية مدرعة توغلت في قرية المصدر بمخيم المغازي وسط قطاع غزة. ونقل المراسل عن مصدر أمني فلسطيني قوله إن جنود الاحتلال فرضوا حظر التجول على القرية وأجبروا سكانها من الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 وخمسين عاما على التجمع داخل مدرسة ثم بدؤوا مداهمات واسعة لمنازل المواطنين واعتدوا على أصحابها بالضرب. وقد بررت قوات الاحتلال هجومها بالبحث عن رجال المقاومة الفلسطينية في المنطقة.

وفي الضفة الغربية قتلت قوات الاحتلال فلسطينيا أثناء عمليات تمشيط قامت بها في المنطقة الخاضعة للسلطة الفلسطينية من مدينة الخليل مساء أمس.

محاكمة عميل
وفي سياق آخر قال مصدر قضائي فلسطيني اليوم أن محكمة عسكرية فلسطينية أصدرت يوم الخميس الماضي حكما بالسجن لمدة سبع سنوات على الرقيب بالأمن الفلسطيني يامن محمد ذياب العزايزة (25 عاما).

وقال المصدر القضائي "إنه تقرر أيضا الحكم على العزايزة بالفصل من الخدمة بعد إدانته بتهمة التخابر مع جهات أمنية معادية وهي جهاز المخابرات الإسرائيلية (الشاباك)".

وأكد أن "الحكم صدر وجاهيا وهو قابل للطعن وخاضع للتصديق عليه من قبل الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ". وكان العزايزة اعتقل من قبل أجهزة الأمن الفلسطينية العام الماضي.

أرييل شارون أثناء ترؤسه اجتماعا سابقا للحكومة الإسرائيلية

خارطة الطريق
وعلى الصعيد السياسي أعلن مسؤول إسرائيلي أن تل أبيب ستقدم للولايات المتحدة 15 ملاحظة على خطة السلام المعروفة باسم خارطة الطريق. وقد ترفض الخطة إذا لم تلب هذه المطالب.

وأكد دوف فيسغلاس مدير مكتب رئيس الوزراء أرييل شارون أن هذه الملاحظات تتناول تفكيك ونزع أسلحة المنظمات الفلسطينية وإنشاء أجهزة أمنية فلسطينية جديدة تتصدى لما أسماه الإرهاب تحت إشراف وزير الداخلية ورئيس الوزراء الفلسطيني الجديد.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن فيسغلاس سيتوجه إلى واشنطن لعرض المطالب الإسرائيلية التي سيقوم شارون ووزيرا الدفاع والخارجية شاؤول موفاز وسيلفان شالوم بوضع اللمسات الأخيرة عليها اليوم الأحد.

وتعقيبا على هذه التصريحات أكد وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات أن إسرائيل لا تقبل خارطة الطريق بل تريد نسفها، مشيرا إلى أن الجانب الفلسطيني تلقى تأكيدا من اللجنة الرباعية بأنه لن يجري تعديل على الخطة.

المصدر : الفرنسية