منظمة العفو تتهم الأميركيين بالاهتمام بالنفط وإهمال العراقيين
آخر تحديث: 2003/4/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/14 هـ

منظمة العفو تتهم الأميركيين بالاهتمام بالنفط وإهمال العراقيين

عراقية تصرخ بغضب في مدينة البصرة بسبب فقدان المياه الصالحة للشرب (أرشيف)
اتهمت منظمة العفو الدولية القوات التي تقودها الولايات المتحدة بأن استعدادها للدفاع عن حقول النفط العراقية أفضل من استعدادها لحماية سكان العراق وبنيته التحتية.

وقالت إيرين خان الأمينة العامة للمنظمة التي تتخذ من لندن مقرا لها "يبدو أنه كان هناك استعداد أفضل لحماية آبار النفط منه لحماية المستشفيات وشبكات المياه والمدنيين". وأضافت "أن الانطباع الأول عن موقف التحالف من القانون والنظام لن يوحي بالثقة للشعب العراقي".

وأكدت إيرين في مؤتمر صحفي "أن حماية الناس يجب أن تكون مسؤولية ذات أولوية لأي قوة تتوقع أن تدخل دولة وتبرر تدخلها بأن هدفها تحرير الشعب أو حماية حقوقهم". وقالت إن القوات الأميركية والبريطانية يجب أن تخضع للقانون الدولي بشأن قوات الاحتلال كما أنها ملزمة بحماية حقوق الإنسان في العراق أثناء وجودها هناك.

وفيما يتعلق بمستقبل العراق اعترضت منظمة العفو الدولية على مشاركة قادة الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني في الحكومة الجديدة بسبب انتهاكهم لحقوق الإنسان إبان الحرب الأهلية في منتصف التسعينيات. وقالت المنظمة إن الجماعتين اللتين تتقاسمان السيطرة على شمال العراق منذ حرب الخليج في عام 1991 مسؤولتان عن الكثير من وفيات المدنيين والتعذيب على نطاق واسع.

وكررت منظمة العفو دعواتها بأن تقوم لجنة تابعة للأمم المتحدة بالتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان قبل وبعد الصراع بصورة تماثل دور الأمم المتحدة بعد الحرب في يوغسلافيا السابقة.

المصدر : رويترز