أحد الجنديين الأميركيين اللذين أصيبا برصاص الشمري في الكويت

أصدرت محكمة كويتية اليوم حكما بالسجن 15 عاما على الضابط في الشرطة الكويتية خالد مسير الشمري المتهم بإطلاق النار في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي على جنود أميركيين وإصابة اثنين منهم بجروح.

ويعد ذلك أول حكم يصدر بحق متهمين بالهجوم على جنود أميركيين في الكويت في الأشهر الأخيرة. وانتقد المتهم الحكم بإدانته ووصفه بأنه قرار ظالم، في حين قال محامي الدفاع نواف المطيري إن الحكم كان سريعا جدا.

وكان المطيري طلب من المحكمة النظر بعين الرأفة قبل نطق الحكم بسبب تناقض التقارير المتعلقة بالتهم الموجهة إلى موكله، لكن المحكمة اعتبرت الشمري مسؤولا عن تصرفاته وأصدرت الحكم ضده.

ووقع الحادث عندما أقدم الشمري صباح يوم 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي على إطلاق نيران بندقيته على جنديين أميركيين أثناء تنقلهما بين معسكر الدوحة على الضواحي الشمالية لمدينة الكويت وبين قاعدة في عريفجان جنوبي البلاد.

وفر الشمري إلى السعودية فور وقوع الحادث قبل أن يلقى عليه القبض ويعاد إلى الكويت. وصرح الشمري في وقت سابق أنه أطلق النار على الجنديين بدافع كراهيته للولايات المتحدة.

حوادث متكررة

شرطي كويتي يتفقد سيارة الجنديين الأميركيين بعد تعرضها لإطلاق نار

وتعد الحادثة واحدة من سلسلة هجمات استهدفت الجنود الأميركيين في الكويت. ففي 8 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي قتل جندي أميركي وأصيب آخر في هجوم نفذه مسلحان كويتيان ضد جنود أميركيين في جزيرة فيلكا الواقعة على مسافة 20 كلم شرقي مدينة الكويت. وبعد يوم من ذلك فتحت القوات الأميركية النار على سيارة فتح راكبوها النار باتجاه جنود أميركيين.

ويوم 15 أكتوبر/ تشرين الأول قالت السفارة الأميركية بالكويت إن مجهولين أطلقوا النار من سيارة على وحدة أميركية قرب منطقة تدريب شمالي الكويت. وفي الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي تعرضت القوات الأميركية في قاعدة بعريفجان جنوبي البلاد لإطلاق نار من مجهولين.

كما قتل أميركي يعمل في وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" وأصيب آخر يوم 21 يناير/ كانون الثاني الماضي في حادث إطلاق نار قرب فرع لسلسلة مطاعم مكدونالدز للوجبات السريعة على طريق سريع شمالي مدينة الكويت. ووقع الحادث قرب معسكر الدوحة الذي يعتبر القاعدة الرئيسية للقوات الأميركية المنتشرة في الكويت.

وتعرضت قافلة عسكرية تابعة للقوات الأميركية بعد ذلك بأيام قليلة لإطلاق نار على طريق سريع جنوبي العاصمة الكويتية. وفي 24 فبراير/ شباط الماضي أعلن الجيش الأميركي إصابة جندي بجروح في إطلاق نار بصحراء شمالي الكويت.

المصدر : وكالات