جانب من مسيرة الأكراد الحاشدة في أربيل
خرج عشرات الآلاف من العراقيين إلى شوارع محافظة أربيل الخاضعة للسيطرة الكردية شمالي العراق في مظاهرات احتجاجية على الخطة الأميركية للسماح لأنقرة بنشر قوات في شمال العراق.

وطالب المتظاهرون الحكومة التركية بعدم التدخل في المناطق الكردية. وطافت التظاهرة بشوارع أربيل قبل أن تتوجه إلى بلدة عنكاوا المجاورة لها حيث توجد مقار الوكالات الدولية التابعة للأمم المتحدة. وردد المتظاهرون هتافات معادية لتركيا مطالبين بحماية دولية لكردستان من أي تدخلات إقليمية, كما أحرقوا أعلاما تركية.

وكان زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البرزاني أعلن في ختام مؤتمر للمعارضة العراقية السبت الماضي في أربيل أن الشعب الكردي سيثور إذا اجتاح الجيش التركي شمال العراق في إطار الحرب الأميركية المتوقعة. وقال البرزاني إنه حتى لو كانت القوات التركية تحت قيادة عسكرية أميركية فلن يكون ذلك مقبولا لدى الأكراد.

المصدر : الجزيرة + وكالات