أردنيون يناشدون الملك إعلان عدم مشروعية غزو العراق
آخر تحديث: 2003/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/29 هـ

أردنيون يناشدون الملك إعلان عدم مشروعية غزو العراق

عبد الله الثاني

ناشدت نحو مائة شخصية أردنية العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إعلان "عدم مشروعية العدوان على العراق"، معتبرة أن هذا الموقف يشكل الحد الأدنى لدعم صمود الشعب العراقي، ويقطع دابر المشككين بموقف الأردن من الأزمة العراقية.

وطالبت رسالة وقع عليها 95 شخصية أردنية مستقلة من بينها رؤساء حكومات ونواب سابقون ومثقفون الحكومة الأردنية أن تعلن بوضوح عدم مشروعية العدوان على العراق، وأن العراق بات اليوم الطرف المعتدى عليه كما هو موقف دول كثيرة في العالم وفي مقدمتها فرنسا وأوروبا وروسيا والصين. وقالت هذه الشخصيات "إننا لا نقبل إلا بالوقوف في صف الشرعية الدولية وصف أمتنا العربية والإسلامية الذي نؤمن أنه صف الأردن ملكا وشعبا وحكومة، بإدانة العدوان الاستعماري الغاشم على العراق ورفض الأردن الاعتراف بأية نتائج سياسية أو قانونية تنجم عن هذا العدوان".

وقال رئيس مجلس النواب الأردني السابق عبد الهادي المجالي أحد الموقعين على الرسالة "نريد إعلان موقف ضد العدوان لمعرفتنا بقدرة جلالة الملك على التحرك دوليا لكي يبذل جهده لمحاولة وقف الحرب" وأوضح أن وزراء خارجية الدول العربية أعلنوا موقفهم من العدوان على العراق، وأن الحكومة الأردنية تعلن يوميا أنها تطبقه، ولكن المطلوب بالنسبة للشعب الأردني هو المزيد من العمل وليس الوقوف بصمت. ودعا الحكومة الأردنية إلى تحرك "على شاكلة التحرك في الشارع الأردني لنصرة الشعب العراقي، وقبل أن يتمكن شارون من تنفيذ مخططاته باجتياح الأردن في ساعات ويرحل العائلة المالكة، من أجل إقامة مشروعه المعلن الوطن البديل".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية