مراسم دفن أنس الكندري أحد منفذي الهجوم على المارينز في الكويت (أرشيف)

نفى أربعة كويتيين متهمين بالضلوع في الهجوم على جنود أميركيين بجزيرة فيلكا الكويتية العام الماضي، التهم الموجهة إليهم.

وأكد كل من سليمان الكندري وأحمد محمد الكندري وعدنان الكندري وأحمد أسد الكندري لدى مثولهم أمام المحكمة بتهمة الانتماء لتنظيم محظور والتدريب على السلاح، بأن الاعترافات التي أدلوا بها انتزعت منهم بالقوة وتحت الضغط.

وتتهم السلطات الكويتية هؤلاء الأربعة بالانتماء لتنظيم يضم 12 كويتيا متهمين بأنهم على علاقة بالهجوم الذي قتل فيه أحد عناصر المارينز الأميركيين وجرح آخر، كما توجه المحكمة لسليمان الكندري تهمة "التخطيط لاعتداءات" تستهدف الأميركيين في الكويت.

ولقي منفذا الهجوم على القاعدة الأميركية وهما جاسم حمد مبارك الحجري (26 عاما)، وأنس أحمد إبراهيم الكندري (21 عاما) مصرعهما برصاص المارينز الأميركيين.

وفي نهاية الجلسة التي جرت أمس وسط إجراءات أمنية مشددة قرر القاضي استئناف المحاكمة يوم 22 مارس/ آذار الجاري، في حين قرر الإفراج بكفالة عن المشتبه بهم الآخرين في المجموعة.

المصدر : الفرنسية