المتهمون يحضرون جلسة استماع في إحدى محاكم القاهرة (أرشيف)

أفاد مصدر قضائي أن محكمة جنح أمن الدولة (طوارئ) أمرت بسجن 21 شابا مصريا متهمين بالشذوذ الجنسي لمدة ثلاث سنوات مع النفاذ وأخلت سبيل 29 آخرين. وأوضح المصدر أن بإمكان المحكوم عليهم استئناف الحكم القابل للتعليق.

وكانت المحكمة أمرت بإجراء محاكمة جديدة للمجموعة المكونة من خمسين شخصا مثلوا أمام المحكمة الاستثنائية التي أصدرت في نوفمبر/ تشرين الثاني 2001 أحكاما بالسجن تتراوح بين سنة إلى سنتين بحق 21 متهما بينما أخلي سبيل 29 آخرين. وحكم على متهمين آخرين أوقفا في إطار نفس الملف بالسجن ثلاث وخمس سنوات بعد إدانتهما بتهمة "ازدراء الأديان".

يشار إلى أن الرئيس المصري حسني مبارك, الذي يعتبر الوحيد القادر على التصديق على أحكام محكمة أمن الدولة أو إلغائها, قرر منتصف مايو/ أيار الماضي بموجب الصلاحيات التي تمنحها له حال الطوارئ السارية في البلاد منذ 1981 تأكيد الحكمين الصادرين في حق الرجلين وإلغاء الأحكام الصادرة في حق الخمسين الآخرين وإحالة القضية من جديد إلى النيابة العامة.

المصدر : الفرنسية